الارشيف / أسواق المال / اقتصاد عالمي / الاقتصادية نت

استمرار تراجع اسعار النفط يضر الولايات المتحدة… تعرف كيف ذلك؟

أشار السيد “جيف كوري” الذي يشغل منصب رئيس قسم أبحاث السلع في بنك “جولدمان ساكس” الأمريكي إلى أن انهيار أسعار النفط العالمية لمستويات أقل من 50 دولاراً ستضر بمصالح الولايات المتحدة الأمريكية، لافتاً إلى أن هذا الأمر سيعمل على خلق مشاكل وعقبات كثيرة في سوق النفط العالمي. وجاءت تصريحات “جيف كوري” معاكسة لوجهة نظر البيت الأبيض، حيث أن الرئيس الأمريكي “دونالد ترمب” قد حرص خلال وقت سابق على تأييد عمليات البيع الأخيرة التي شهدها سوق النفط، بالإضافة إلى ذلك فإنه يحبذ انخفاض أسعار النفط إلى مستويات أقل من ذلك خلال الفترة المقبلة.

?cid=367212

وأوضح رئيس قسم الأبحاث في مؤسسة الخدمات المالية “جولدمان ساكس” أن عملية خفض الإنتاج النفطي ستصب في مصلحة الجميع، مضيفاً أن وصول سعر برميل النفط الواحد إلى 50 دولار يعتبر من الأمور السيئة، حيث من المفترض أن تحرص حكومة الولايات المتحدة الأمريكية على توخي الحذر بشأن حدوثها خلال الفترة الحالية.

ومن ناحية أخرى فقد أكد “جيف كوري” أنه من الأفضل لجميع الأطراف أن يتراوح سعر البرميل النفطي ما بين 65 إلى 70 دولار.

هذا، وقد أضاف أن وصول الأسعار إلى هذا الحد لن تكون منخفضة للغاية لتضر بمصالح البلاد، أو مرتفعة جداً وتدمر المستهلك، مشيراً إلى أن هذا السعر المقترح سيلعب دوراً في استقرار سوق النفط خلال الفترة القادمة بشكل كبير.

وخلال تعاملات يوم الجمعة الماضية تعرض سوق النفط إلى انخفاض حاد في الأسعار، حيث انخفض سعر برميل النفط الأمريكي بنسبة 7 % ، وجاء هذا الانخفاض بالتزامن مع عمليات البيع الأخيرة التي حدثت في سوق النفط، حيث وصل سعر برميل النفط إلى 51 دولار وهو أدنى مستوى تم تسجيله منذ تعاملات شهر أكتوبر من عام 2017 الماضي.