الرياضة / استاد الاهلي

الكاف يعلن فسخ التعاقد مع لاجاردير بحكم مصر وبي أن سبورت في ورطة

الكاف برئاسة أحمد أحمد ، عن فسخ التعاقد بشكل رسمي مع شركة لاجاردير سبورت الفرنسية ، والتي تمتلك حقوق بث البطولات المختلفه ، وأستند الأتحاد الأفريقي في قرار فسخ التعاقد للأحكام القضائية التي أصدرته المحاكم المصري ضد عيسي حياتو رئيس الكاف السابق وهشام عمراني السكرتير التنفيذي ، والتي قضت بتغريمهم 500 مليون جنية بسبب مخالفة قواعد الحماية والمنافسة وكذلك أحكام من جنوب أفريقيا

وقال الكاف فى بيانه: بالعودة إلى البيان الصحفي الصادر يوم 5 نوفمبر بواسطة شركة (لاجاردير سبورت) فيما يخص العقد الموقع في عام 2016 بينها وبين الاتحاد الإفريقي لكرة القدم، نرغب في توضيح التالي، في عام 2017 وجدت لجنة حماية المنافسة في مصر أن الاتفاقية قد أخلت بقواعد حماية المنافسة والممارسات الاحتكارية لأن لاجاردير تم تعيينها كوكيل حصري للكاف فيما يخص التسويق والحقوق الإعلامية لمدة 20 عاما مستمرة بدون أي مناقصة مفتوحة”.

وأضاف البيان ”  بموجب نفس القرار أعلنت هيئة حماية المنافسة المصرية أن الاتفاق باطل وخرق عددا من القوانين بجانب وفرض عددا من العقوبات على الكاف، تلك العقوبات تتضمن التزام بإنهاء عاجل للاتفاقية وإيقاف مفعولها في السوق المصرية ، المحكمة الاقتصادية في القاهرة أصدرت حكمين في 2018-2019 للقضية رقم 397 لعام 2017 ورقم 434 لعام 2019، والتي وجد فيها رئيس الكاف السابق عيسى حياتو وهشام العمراني السكرتير العام السابق واللذين وقعا الاتفاقية مذنبين بخرق قواعد المنافسة وكذلك الاحتيال ووقعت غرامة 500 مليون جنيه على كل منهما، وفي الطعن تم تقليص الغرامة إلى 200 مليون جنيه، والكاف تم تعيينه لكي يكون مسؤول بشكل مشترك عن دفع تلك الغرامة”.

واصل “الكاف” في بيانه، في النهاية، عام 2017، قامت لجنة المنافسة في السوق المشتركة لشرق وجنوب إفريقيا بتوضيح أن الاتفاقية تخرق قواعدها أيضا، وأوصت بتطبيق عقوبة مالية على الكاف وبعض العقوبات من ضمنها إيقاف الاتفاقية، بعد تلك التطورات التي تم شرحها، الكاف لا يمتلك خيارا سوى إنهاء الاتفاقية، الكاف قد أوضح أكثر من مرة لشركة لاجاردير آخرها في اجتماع هذا الأسبوع، أن إنهاء الاتفاق ليس من جانب واحد كما تقم تقديمه بواسطة لاجاردير في بيانها الصحفي، لكن إنهاء الاتفاقية هو بسبب عواقب قانونية تم شرحها سواء من محاكممصر او لجنة المنافسة في السوق المشتركة لشرق وجنوب إفريقيا”.

واختتم “الكاف” في بيانه، “الكاف دعى لاجاردير لمناقشة خطوات ملائمة قادمة وتعاون للتأكيد على تنفيذ جانبه من التزامه تجاه الرعاة والرخص ومشجعي كرة القدم واحتراما للمنافسات الجارية، لكن لاجاردير لم تقبل الدعوي ،وكانت محكمة اقتصادية مصرية، قد غرمت الكاف ورئيسه السابق عيسى حياتو، وقضت بإلغاء الاتفاق المبرم مع الشركة الفرنسية، لكونه يتنافى مع قوانين المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية، كون مقر الأتحاد يقع في أرض مصرية وبالتالي يخضع لقوانين البلد الكائن فيه.

وتعتبر شبكة  بي أن سبورت القطرية أكثر المتضررين من قرار فسخ التعاقد بين الأتحاد الأفريقي  ، فلقد فقدت حقوق  بطولات دوري أبطال أفريقيا والكونفدرالية الأفريقية وكأس السوبر الأفريقية وبطولة الأمم الأفريقية  في منطقة الشرق الأوسط  ومن المنتظر أن تواجه منافسة قوية في التعاقد الجديد عند طرح حقوق بث بطولات الكاف في مناقصة مفتوحه ، حيث هناك أتجاه لتشكيل أتحاد عربي بين عدد من الهيئات الإعلامية في المنطقة العربية للحصول علي هذه  الحقوق وبثها للجماهير العربية خاصة في شمال أفريقيا بشكل مجاني .

قد تقرأ أيضا