الرياضة / المصرى اليوم

حرب «نيمار» وجماهير باريس سان جيرمان على وشك الانتهاء ضجة الاخباري

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

أوشكت الحرب الدائرة بين جماهير باريس سان جيرمان ونجم الفريق نيمار دا سيلفا على الانتهاء بعد تدخل مسؤولى النادى الفرنسى ونجوم الفريق بعد الأزمة الكبيرة التى نشبت بين اللاعب والجماهير بسبب رغبته فى الرحيل عن الفريق، ودخوله فى مفاوضات مع عملاقى إسبانيا، ريال مدريد وبرشلونة، وإصراره على الرحيل للنادى الكتالونى فى النهاية، لكن المفاوضات لم يُكتب لها النجاح بسبب طلبات باريس سان جيرمان التى رأى مسؤولو النادى الكتالونى أنها مبالغ فيها للغاية وهو ما جعل المفاوضات تتوقف.

وعقب ذلك صرح رئيس برشلونة بأن البارسا لن يضم نيمار فى فترة الانتقالات الماضية أو فترة الانتقالات الشتوية. ويسعى مسؤولو النادى الباريسى إلى إنهاء الحالة العدائية التى باتت تشبه الحرب بين نيمار وجماهير نادى العاصمة الفرنسية فى الآونة الأخيرة، ويعود موقف المشجعين الغاضب من نيمار إلى رغبة الأخير فى الرحيل عن حديقة الأمراء، وإصراره على توجيه تصريحات مستفزة للجماهير مثل اختياره مباراة ريمونتادا برشلونة ضد سان جيرمان (6-1) كأفضل ما قام به خلال مسيرته.

ووفقا لصحيفة «موندو ديبورتيفو» الإسبانية، فإن إدارة باريس تريد الاستفادة رياضيًا من نيمار، طالما أنه سيظل لعام ثالث مع الفريق، ولذلك فإن اللاعب يقترب من خوض أول مباراة له مع سان جيرمان هذا الموسم.

وعمل المسؤولون على تهدئة الجماهير، والتحدث مع الألتراس لتصفية الأجواء المشحونة ضد نيمار، الذى يرى أن سان جيرمان نادٍ صغير، وأوضحت أن هناك استجابة من الجماهير، ولذلك لم تتم مهاجمة نيمار فى مباراة سان جيرمان الأخيرة على ملعب «حديقة الأمراء».

ومن المتوقع ان تكون العودة المنتظرة لنيمار بقميص سان جيرمان مجددا أمام ستراسبورج، غدا السبت، فى الجولة الخامسة من الدورى الفرنسى، ويستعد الألمانى توماس توخيل، مدرب سان جيرمان، والقائد تياجو سيلفا لتوجيه رسالة تصالحية بين نيمار والجماهير قبل المباراة لبدء الهدنة، ومن ثم المصالحة بينهما.

فى شأن مختلف، أعرب تياجو سيلفا، مدافع المنتخب البرازيلى، عن سعادته باستمرار مواطنه وزميله فى صفوف باريس سان جيرمان الفرنسى نيمار دا سيلفا مع الفريق هذا الصيف.

وارتبط اسم نيمار بالعودة إلى صفوف برشلونة، وحاول الضغط على إدارة ناديه، وقال سيلفا: «نحن سُعداء باستمرار نيمار، ليُساعدنا فى تحقيق هدفنا الكبير والذى يعرفه الجميع بالفعل، وهو دورى الأبطال، لكن دون أى ضغوطات».

وأضاف: «الجميع يعلم أننا نسعى دائمًا لوجود لاعبين عظماء، وإذا رحل نيمار لكانت خسارة كبيرة لنا، وأشكر الله على بقائه، لقد أثبت نيمار فى المباراة أنه لاعب عظيم».

وفى السياق نفسه، ذكرت صحيفة «ليكيب» الفرنسية فى تقرير لها أن الصورة لم تتضح بعد بشأن إمكانية مشاركة نيمار فى مباراة ستراسبورج، غدا السبت، فى الدورى الفرنسى، خاصة فى ظل توتر العلاقة بين اللاعب البرازيلى وجماهير النادى الباريسى التى هتفت ضده فى مباراة أوليمبيك نيم.

وألمحت الصحيفة إلى أن الإدارة الباريسية تميل لتأجيل الصدام بين نيمار والجماهير الباريسية، وألا يكون ظهوره الأول بملعب حديقة الأمراء بل فى مواجهة خارج معقل «بى إس جى»، وذلك عندما يحل ضيفًا على أوليمبيك ليون فى 22 سبتمبر الجارى.

ولم يشارك نيمار فى أى مباراة ودية أو رسمية منذ انطلاق الموسم الجارى بقرار من إدارة النادى فرضته على المدرب الألمانى توماس توخيل، المدير الفنى للفريق.

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا