الارشيف / صحة / اليوم السابع

لمرضى السرطان..إزاى تخفف آثار العلاج الكيماوى الجانبية؟ ضجة الاخباري

  • 1/2
  • 2/2

العلاج الكيميائي هو علاج للسرطان يجمع بين مجموعة من الأدوية لقتل الخلايا الخبيثة أو السرطانية، والأدوية التي تشكل علاجًا كيميائيًا قوية لدرجة أنها تلحق الضرر بالخلايا الموجودة في الجسم والتي تنمو، بما في ذلك الخلايا السليمة، وهو ما يسبب الآثار الجانبية لهذا النوع من العلاج، فى هذا التقرير نقدم نصائح لتخفيف الآثار الجانبية للعلاج الكيماوي، وفقاً لموقع "Doctor".

ويسبب الخضوع للعلاج الكيميائي للسرطان سلسلة من الأعراض وهى: الإمساك والإسهال والقيء والغثيان والضعف والتعب والإرهاق والتغيرات في الغشاء المخاطي.

الكيماوى
الكيماوى
علاجات منزلية لتهدئة الغثيان والقيء
 

ربما يكون الغثيان والقيء أحد الآثار الجانبية للعلاج الكيميائي ومن أكثر الأعراض المزعجة، لأنها تجعل من المستحيل عملياً تجريب أي نوع من الطعام، و يمكن أن يسبب الجفاف وإليك نصائح للتخلص من الغثيان والقئ :

-تناول وجبات صغيرة

تناول كميات كبيرة من الطعام يحفز الغثيان والقيء، حاول تناول كميات صغيرة من الطعام طوال اليوم وبالنسبة للمشروبات، من المستحسن شربها ببطء لتجنب القيء.

-تجنب الروائح والنكهات القوية

الروائح والنكهات يمكن أن تؤدي إلى الغثيان، على سبيل المثال ، غالبًا ما يكون للأطعمة الحلوة أو الدهنية رائحة أقوى تسبب اضطراب في المعدة أثناء العلاج الكيميائي، ويجب الابتعاد أيضًا عن رائحة الكريمات، والصابون، والعطور، والمنظفات.

الملابس القطنية الواسعة

أفضل الملابس خلال العلاج الكيميائي هي الملابس الفضفاضة، حيث تسبب الملابس الضيقة ضغطًا على البطن وهذا يمكن أن يزيد من إزعاج القيء والغثيان.

مضغ العلكة

من الآثار الجانبية للعلاج الكيميائي هو تغيير الغشاء المخاطي للفم، والذي يمكن أن يجعل المرارة في فمك، لمكافحته وتجنب الغثيان يمكنك مضغ العلكة بالنعناع وغسل فمك بغسول الفم أو باستخدام صودا الخبز والملح.

أعشاب

بعض النباتات الطبية لها خاصية الحد من الغثيان، يمكن أن يساعدك مضغ النعناع أو الزنجبيل على الشعور بالتحسن.

علاجات لمكافحة التعب والإرهاق
 

-النشاط البدنى

على الرغم من أن العلاج الكيميائي قد يؤدى إلى استنفاذ طاقتك جسديًا وعقليًا وهو ما يؤدي إلى التعب المزمن، لكن الاستلقاء والنوم طوال اليوم يمكن أن يؤدي إلى تفاقم هذه الأعراض، لذا يمكنك المشى مرة أو مرتين في اليوم لرفع مستوى الطاقة لديك أو مغادرة المنزل للقيام ببعض الأنشطة.

-الراحة

النشاط البدني مهم، لكن الراحة أيضًا هامة، فعندما يطلب منك جسمك التوقف والاستلقاء في سريرك للراحة يجب أن تنام حتى تعيد شحن طاقتك.

من المهم تجنب الأرق، وهو أمر شائع جدًا عند المصابين بالسرطان، لذا تجنب المشروبات المنشطة مثل القهوة والشاي أثناء الليل.

-تناول الأطعمة الغنية بالحديد

أثناء العلاج الكيميائي ، يمكن أن تنخفض مستويات خلايا الدم الحمراء وتؤدي إلى فقر الدم، وهي حالة تتضمن الضعف والتعب بين الأعراض الرئيسية، لمنع حدوث ذلك ، استهلك الأطعمة الغنية بالحديد مثل البنجر والجرجير والبازلاء للحفاظ على استقرار إنتاج كريات الدم الحمراء.

تمارين الاسترخاء

القلق جزء من العلاج الكيميائي، ومن أجل تقليله، نوصيك بممارسة أساليب الاسترخاء مثل التأمل واليوجا أو التحدث مع الأشخاص الذين يمرون بنفس الشيء الذي سوف يساعدك أيضًا على الشعور بالتحسن.

العلاج الكيماوى 1
العلاج الكيماوى 1

 

علاجات الإمساك الناتج عن العلاج الكيميائي
 

-تناول المزيد من الألياف

الأطعمة الغنية بالألياف تحفز المعدة وتساعد على تليين البراز، مما يجعل حركات الأمعاء أكثر تواتراً وأقل ألمًا، ومن

قراءة المزيد ...

قد تقرأ أيضا