الارشيف / صحة / البوابة

ماذا يعني كثرة التبول أثناء الحمل؟..كل ما تحتاجين معرفته وكيف تتعاملين

من القلق والخوف إلى التعب والسعادة، يعد الحمل بمثابة رحلة ومغامرة لكل سيدة تجمع بين المشاعر المختلطة، وبالإضافة إلى ما يغلب على الحامل من سعادة لأنها ستصبح أمًا، يصاحب الحمل الكثير من الأعراض المزعجة، بما في ذلك كثرة التبول.

تعد كثرة التبول إحدى الأعراض الشائعة خلال الحمل، ولكن لماذا تحدث، وهل الأمر خطيرًا أم لا، وغيره من التساؤلات قد تخطر على بالك وتقلقك، ولكن لا داعي، فمن خلال صحيفة "تايمز أوف إنديا" ومجلة "وات تو إيكسبيكت" نكشف لكِ كافة التفاصيل:

لماذا تحدث حالة كثرة التبول خلال الحمل؟

تختبر الحوامل هذا العرض المزعج حتى 20 أسبوعًا، ويحدث نتيجة التغيرات الهرمونية في الجسم خلال تلك المرحلة والتي تحفز الكلى على انتاج المزيد من البول، كما أن هرمون HCG يزيد من تدفق الدم إلى منطقة الحوض والكلى، ما يساهم في كثرة الحاجة لاستخدام المرحاض أثناء الحمل.

فضلًا عما يحدث من ضغط على المثانة مع نمو طفلك المُنتظر، وهذا الضغط يقلل من قدرتك على حبس البول، وبالتالي تكثرين من التبول.

متى تحدث هذه الحالة أثناء الحمل؟

يعد كثرة التبول من الأعراض المبكرة للحمل، ويبدأ في الثلث الأول من الحمل، غالبًا في الأسبوع الـ 4، وقد تشتد الحالة في أواخر مراحل الحمل، في الأسبوع الـ 35.

ما هو العدد الطبيعي للتبول أثناء الحمل؟

عليكِ فهم أنه لا يوجد عدد مرات طبيعي وآخر لا للتبول خلال الحمل، فالسيدات غير الحوامل عادة ما يتبولن حوالي 4-10 مرات في اليوم، وهذا العدد قد يزيد أثناء الحمل.

كيف تتعاملين مع الأمر؟

في البداية، لا تقللي أبدًا من السوائل ظنًا أن ذلك سيساهم في تخفيف الحالة، لا، فجسمك وجنينك بحاجة إلى امدادات مستمرة من السوائل خلال الحمل، فالجفاف قد يعرضك للإصابة بالتهاب المسالك البولية UTI. لذا، يُنصح بتفريغ مثانتك تمامًا، وذلك عن طريق الميل إلى الأمام عند التبول، بالإضافة إلى التبول مرة أخرى بعد الانتهاء.

بالإضافة إلى ذلك، عليكِ بتجنب

قراءة المزيد ...

قد تقرأ أيضا