الارشيف / صحة / اليوم السابع

فى اليوم العالمى للسرطان.. الخلايا الجذعية والكركم أحدث طرق العلاج

  • 1/2
  • 2/2

يحتفل العالم فى الرابع من شهر فبراير كل عام باليوم العالمى للسرطان، وتطلق منظمة الصحة العالمية حملة ضد السرطان هذا العام 2019  تحت شعار"Will " I Am and I   لمدة 3 أعوام، للحث على الالتزام الشخصي للتوعية بمرض السرطان، الذى يعتبر القاتل الثانى فى العالم بعد مرض القلب.

وفى هذا السياق، نستعرض فى هذا التقرير أحدث علاج للسرطان بالتغذية والخلايا الجذعية وفقاً لأحدث الدراسات هذا العام، وتشمل:

تطوير علاج جديد للسرطان بالخلايا الجذعية ويمنع انتشار المرض

نجح فريق من العلماء الأمريكيين فى ابتكار علاج جديد للسرطان بواسطة الخلايا الجذعية، حيث تستهدف وتقتل الأنسجة السرطانية، مع منع بعض الآثار الجانبية السامة للعلاج الكيميائى من خلال علاج المرض بالطريقة المتبعة.

ووفقاً للموقع الطبى الأمريكى “Medical Xpress”، وجد الباحثون بقيادة الدكتور "ويان تشاو"، أستاذ العلوم، أن برمجة الخلايا الجذعية الموجودة فى نخاع العظم البشرى تحدد الخصائص الفيزيائية الفريدة من الأنسجة السرطانية.

علاج السرطان
علاج السرطان

 

وأوضح العلماء أنه يتم إعادة هندسة الخلايا الجذعية وإعطائها رقما مثل "الكود"، حتى يتمكنوا من الكشف عن الأنسجة السرطانية القاسية المميزة، وتفعيل العلاجات الكيميائية.

وأشار الباحثون إلى أنهم استخدموا نظام الخلايا الجذعية بفاعلية وأمان لاستهداف الخلايا فى الفئران لعلاج سرطان الثدى النقيلى، الذى ينتشر إلى الرئة.

وزرع العلماء أولا الخلايا الجذعية المهندسة للسماح لهم بالعثور على وتسوية موقع الورم، حيث يفرزون إنزيمات تسمى "سايتوزين دياميناس".

علاج السرطان بالخلايا الجذعية
علاج السرطان بالخلايا الجذعية

 

وقال "تشاو"، إن فريقه يركز بشكل خاص على السرطان المتنقل أو النقيلى، الذى يأتى عندما ينتشر المرض إلى أجزاء أخرى من الجسم، والأورام المنتشرة مميتة بشكل خاص، ويسبب 90% من وفيات السرطان.

وأضاف "تشاو"، أن هذا نموذج جديد لعلاج السرطان، ونحن نسير فى اتجاه لم يستكشفه سوى القليل، ونأمل أن نقدم علاجاً بديلاً وربما أكثر فاعلية للسرطان.

تسجيل أول حالة لعلاج السرطان بـ "الكركم"
 

كشفت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية النقاب عن أول امرأة حاربت سرطان الدم بالكركم، بعد سنوات من العلاج الكيماوى دون نجاح.

وتعرف المرأة البريطانية باسم "ديينك فيرجسون" وتعيش الآن حياة طبيعية بعد التخلى عن العلاجات الشاقة التى فشلت فى وقف سرطان الدم "المايلوما"، حيث قال الأطباء إن حالتها هى الحالة الأولى المسجلة التى تعافى فيها مريض باستخدام الكركم بعد إيقاف العلاجات الطبية التقليدية.

علاج السرطان بالكركم
علاج السرطان بالكركم

 

ومع انتشار الورم النخاعى بسرعة بعد ثلاث جرعات من العلاج الكيميائى وأربعة من عمليات زرع الخلايا الجذعية، بدأت "ديينك فيرجسون" البالغة من العمر 67 عاما بأخذ 8 جرامات من "الكركمين" يومياً، وهى واحدة من المركبات الرئيسية فى الكركم.

وقد تسبب السرطان فى زيادة آلام ظهرها وكانت تعانى من انتكاسة ثانية، لكنها استقرت حالتها بعد أن قامت منذ عام 2011 بتناول الكركم يومياً.

وقد كتب أطباؤها، من مؤسسة "Barts Health NHS Trust in London”، فى المجلة الطبية البريطانية: "على حد علمنا هذا هو التقرير الأول الذى أظهر فيه الكركمين استجابة موضوعية فى المرض فى ظل غياب العلاج

قراءة المزيد ...

قد تقرأ أيضا