1.7 مليار دولار استثمارات «الإفريقي للتنمية» في مصر منذ 2007 ضجة الاخباري

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أخبار الاقتصاد

قال شريف الجبلي رئيس الجمعية المصرية لشباب الأعمال، أن البنك الأفريقي للتنميه يقدم خدمات كبيرة للشركات العاملة في قطاع الطاقة، ومصر تعول عليها الكثير خلال الفتره الحاليه ومستقبلا.

وشدّد «الجبلي» على هامش مؤتمر الشباب عن دور البنك الأفريقي للتنمية في دعم قطاع الطاقة بأفريقيا، وسبل التعاون مع مصر، أن ترأس مصر للاتحاد الأفريقي فرصه قويه لدعم القطاعات المختلفه بالطاقه والتعامل مع كافه الدول لتعزيز سبل الاستثمار فيما بينها.

وأشار إلى أن اللقاء سيستعرض رؤيه مصر ٢٠٣٠ للتنميه المستدامة، وفرص دعمها القويه في ظل تواجد نائب رئيس البنك الأفريقي والذي تعد مصر ثاني أكبر مساهم بالبنك.

من جانبها قالت مديحه نصر المدير التنفيذي للجمعية المصرية لشباب الأعمال، أن البنك يدعم مشاريع الطاقه والبنيه التحتيه بمصر وعقد العديد من الاتفاقيات مع الحكومه والقطاع الخاص لإقراض مشروعات عديده.

من جانبه قال والي شونبير نائب رئيس بنك التنمية الأفريقي لشؤون الطاقة وتغيير المناخ، أن هناك مبادرات عديده تتم في الوقت الحالي على رأسها مبادره «تحويل الصحراء إلى طاقه»، وهي فرصه عظيمه لنا جميعا.

وأضاف شونبيار، أن البنك دعم استثمارات البنك بمصر بالطاقه تقدر ب ١.٧ مليار دولار منذ ٢٠٠٧، فيما تبدأ تمويلات مشروعات الطاقه لدى صندوق التنميه الإفريقي التابع للبنك بـ ٢١ مليون دولار، مشيرا إلى أن مصر لديها اكتفاء بالطاقه.

وأضاف شونبير، إن هدفنا الاتفتاح إلى على إفريقيا لزيادة النمو الاقتصادي بالقارة السمراء، مشيرا إلى إطلاق مبادرة لتحويل الصحراء إلى طاقة.

وأكد شونيبار، على نشاطات البنك الكثيرة بمصر خلال السنوات الأخيرة خاصة في قطاع الطاقة، قائلا: «النتائج لدى مصر كانت كبيرة والدليل تحقيقها اكتفاء ذاتي بالطاقة».

وشدد نائب رئيس البنك، أن البنك استطاع طرح رؤوس الأموال وإقراض القطاع الخاص في عدد من الدول الافريقيه، حيث يقرض البنك بفائده منخفضه لمده ٢٥ عام للدول منخفضه الدخول، مشيرا إلى أنه ليس كل الدول مؤهله، فيما يقوم البنك بتقديم المعونه الفنيه للعديد من البلدان الافريقيه والقطاع الخاص بها.

وأكد والي، أن أفريقيا تحتاج شبكات بتكلفه تقدر بـ ١٣٠ مليون دولار، إضافه إلى ١٦٠ ميجا وات من الكهرباء وهذا يتطلب الكثير من الأموال.

وأشار والي، أن البنك يضع بند خاص برأس المال المفتوح للتمويل على فتره زمنيه تقدر من ١٥ إلى ٢٠ عام برأس مال ٣ مليار في آخر ثلاث سنوات.

وعن المبادرات التي يعمل عليها البنك قال شونيبار، أن مبادره تحويل الصحراء لطاقه تستهدف مشاركه أكبر عدد من الدول الافريقيه، حيث سنبدا بوركينا فاسو وتشاد ومورتيانيا، حيث تستهدف المبادره لتوفير ١٠ جيجا وات من الطاقه خلال العشره سنوات المقبله وربط ٢٥٠ مليون شخص بها.

من جانبه قال أحمد كمالي، نائب وزير التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، نيابة عن هالة السعيد، وزيرة التخطيط، إن حجم الاستثمارات بمجال الطاقة بمصر ارتفع بنسبة ٨٠٪، ليصل إلى ٧٢١ مليار جنيه

قراءة المزيد ...

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق