الارشيف / أسواق المال / بوابة الشروق

وزير الاستثمار تجتمع بـ20 شركة في غرفة التجارة بلوكسمبورج

مصر ولوكسمبورج يتفقان على إقامة لجنة مشتركة للتعاون الاقتصادى والفنى وزيادة الاستثمارات المشتركة


بدأت الدكتورة سحر نصر وزيرة الاستثمار والتعاون الدولي، اليوم الثلاثاء، جولة أوروبية تشمل لوكسمبورج وبروكسل لبحث التعاون بين مصر ودول الاتحاد وبنك الاستثمار الأوروبي.
تكتسب زيارة نصر إلى لوكسمبورج أهمية خاصة باعتبارها ثاني أكبر مركز لصناديق الاستثمار في العالم بعد الولايات المتحدة الامريكية، حيث تتطلع مصر لتوطيد العلاقات الاقتصادية بين البلدين وجذب استثمارات جديدة من مختلف الدول الأوروبية.
والتقت الوزيرة 20 شركة من كبريات الشركات في لوكسمبورج بمقر غرفة التجارة هناك حيث استعرضت ما تم إنجازه في الفترة الماضية من إصلاحات اقتصادية وتشريعية.
وأشارت الوزيرة، إلى أن الحكومة حريصة على التواصل المستمر مع القطاع الخاص ومنظمات المجتمع المدني لتنفيذ خطة التنمية الشاملة.
وأوضحت الشركات أن اقتصاد لوكسمبورج يتمتع بنمو عال ومن أهم الصناعات بها المعدنية والكيميائية كما يشكل قطاع الخدمات جزءا مهما في اقتصادها خاصة البنوك وهى المجالات التي يمكن معها الاستثمار في مصر.
والتقت وزيرة الاستثمار بالأمين العام لسوق المال فى لوكسمبورج موريس باور حيث ناقش الجانبان تعزيز التعاون بين البورصة المصرية وسوق المال فى لوكسمبورج.
وتستثمر شركات من لوكسمبورج في عددا من القطاعات المصرية مثل الصناعات الهندسية ومواد البناء والتعدين والكيماويات وكذلك منتجات الأخشاب والمواد الغذائية والسياحة والتمويل والبنوك والخدمات والاتصالات والمعلومات.
وذكرت رئيس منطقة الشرق الأوسط فى غرفة التجارة بلوكسمبورج «أديث شتاين» أن الغرفة تضم حوالى 90 ألف عضو وتمثل 75% من إجمالى العمالة و80 % من الناتج المحلي الاجمالي فى لوكسمبورج، مشيرة إلى حرص الغرفة على تعزيز العلاقات مع مصر، ودعوة المستثمرين بها إلى ضخ استثمارات جديدة في المشروعات الكبرى.
وأكدت ليلى الطويل رئيس شركة نوبل تكس ونائلة الطويل نائبة الرئيس أن شركتهما تستثمر في السوق المصري منذ خمسينيات القرن الماضي فى صناعة الغزل والنسيج، وأعربتا عن رغبتهما في الاستثمار في المدن النسيجية التي تعمل عليها حاليا الحكومة حيث أوضحت الوزيرة أن المنطقة الحرة في المنيا ستخصص للصناعات النسيجية وستكون مدينة متكاملة تضم كافة المصانع والمنشآت الخاصة بمراحل الصناعات النسيجية سواء كانت غزل أو نسيج أو صباغة أو ملابس جاهزة أو مفروشات داعية الشركة إلى استغلال الفرص الاستثمارية في هذه المنطقة.
وأوضح نائب رئيس شركة كليرستريم فى لوكسمبورج تيغالا هيرش أن شركته تعمل فى صناعة خدمات الأوراق المالية كما تعمل فى عدد من المشروعات الاجتماعية ولديها رغبة في التعاون مع مصر والاستثمار بها.
وذكر فؤاد الحاجي ممثل بنك انترنشيونال لوكسمبورج أن البنك يعد أقدم مجموعة مصرفية في المدينة ويلعب دورا رئيسيا في الاقتصاد بها مشيرا إلى حرص البنك على تعزيز التعاون مع مصر لتشجيع المستثمرين الأوروبين على الاستثمار بها.
وفى نهاية اللقاء دعت الوزيرة المستثمرين في لوكسمبورج إلى زيارة مصر والتعرف على فرص الاستثمارية بها وهو ما رحب به المستثمرين وتم الاتفاق على زيارة بعثة من الشركات في لوكسمبورج إلى مصر خلال الفترة المقبلة.
والتقت نصر بوزير مالية لوكسمبورج بيير جرامينا والذي يعد أبرز الداعمين للاستثمار في التكنولوجيا وفي المجالات ذات التنمية المستدامة ويتولى رئاسة البيت اللكسمبورجي للاستثمار في التكنولوجيا وقد بحث الجانبان تفعيل التعاون الثنائي بين مصر ولوكسمبورج وإقامة لجنة مشتركة للتعاون الاقتصادي والفني والاستثماري وزيادة الاستثمارات المشتركة بين البلدين والتعاون في مجالات الطاقة الجديدة والمتجددة والتمويل الأخضر وهو ما يعرف بـ«تمويل الصناعات الصديقة للبيئة».
وأعرب وزير مالية لوكسمبورج عن رغبة بلاده في تعزيز التعاون الاقتصادي والاستثماري مع مصر، مشيدا ببرنامج الاصلاح الاقتصادي المصري والخطوات التي يقوم بها الرئيس السيسي لإحداث تنمية شاملة ومستدامة في مصر مؤكدا أهمية مصر ودورها الاستراتيجي على المستوى الإقليمي والدولي في المنطقة مشيرا إلى أن هذا أول لقاء يعقده مع مسؤول أجنبي عقب تجديد انتخابه وزيرا للمالية في لوكسمبورج

تابع من المصدر

قد تقرأ أيضا