الارشيف / أسواق المال / الاقتصادية نت

الطريقة الصحيحة لقراءة مؤشرات الأسهم العالمية #ضجة_الاخباري

يعتبر سوق الأسهم من أهم الأسواق الموجودة بالعالم، حيث يتم بيع وشراء الأسهم في بعض المواقع المختلفة كالمواقع المادية أو الافتراضية والتي تتداول باسم “البورصة”، وذلك مثل بورصتي نيويورك وناسداك اللتان يعدان الأشهر في الولايات المتحدة الأمريكية، في حين يص عدد البورصات هناك إلى نحو 14بورصة. وفي سوق الأسهم فإن حركة الأسهم وأداءها يطلق عليها اسم “مؤشر”، وذلك مثل مؤشر “داو جونز” الصناعي و مؤشر “إس آند بي 500” الأمريكي ومؤشر “فوتسي” البريطاني، وغيرها من المؤشرات العالمية الأخرى التي تتوزع بين مختلف دول العالم.

?cid=367212

وكانت بورصة “ناسداك” قد أوضحت من خلال تقرير لها أن المؤشر يحتوي على عدة أسهم، لافته إلى أنه يعمل على تحديد مستوى قيمتهمم حتى يعرض مؤشر أداء السوق.

وأشار موقع “ذا موتلي فوول” أن مؤشر الأسهم ما هو إلا أداة تعرض الأخبار العامة عن السوق ومقارنة عائدات الاستثمار، ويمكن القول أن الشركات الأكبر حجماً في السوق تمنح المؤشر قوة أكبر، وبالتالي فإن حركة المؤشر لا تعكس أداء الأسهم المدرجة به، وذلك بسبب أن حركة المؤشر تأتي مع مجموعة من الأسهم القيادية.

وأضافت التقارير أن مؤشر “داو جونز” الصناعي يعتبر أكبر وأشهر مؤشر متابعة من قبل المستثمرين والأشخاص في العالم، ويحتوي هذا المؤشر على أكبر 30 شركة صناعيةفي الولايات المتحدة الأمريكية.

وبالنسبة لمؤشر “إس آند بي 500” فإنه يحتوي على 500 شركة تمثل نحو 70 % من إجمالي القيمة السوقية لجميع الأسهم التي يتم تداولها في بورصات الولايات المتحدة الأمريكية، بالإضافة إلى ذلك فإنه يضم كبرى شركات العالم.

ومن بين الشركات التي تسيطر على هذا المؤشر الضخم بنسبة كبيرة تأتي عملاقة التكنولوجيا الأمريكية “آبل”المصنعة لهواتف آيفون، وشركة “مايكروسوفت” العالمية، في حين يضم مؤشر “ناسداك” الأمريكي ما يقرب من 4 آلاف شركة تقريباً.

وتختلف أنواع المؤشرات بحسب الدولة التي تتواجد فيها هذه المؤشرات، فعلى سبيل المثال فإن مؤشر “إس آند بي 500″ مؤشر أمريكي يقوم بالتركيز بشكل كامل على أكبر الشركات الأمريكية.

وهناك بعض مؤشرات الأسهم التي تندرج تحت قطاعات معينة مثل مؤشر ” إس

قراءة المزيد ...