الارشيف / أسواق المال / السيارات / بوابة الوفد الالكترونية

رئيس فولكس فاجن السابق يتهم السلطات الألمانية بإفشاء أسرار العمل

الوفد .. كتب-محمود هاشم:

 

يدرس مارتين فينتركورن الرئيس السابق لشركة فولكس فاجن الألمانية اتخاذ إجراءات قانونية ضد الادعاء الألماني بمدينة براونشفايج، وذلك وفقا لما صرح به فيلكس دور محامي فينتركورن.

وفي تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، قال دور الأحد:" نحن ندرس تحرير محضر ضد الادعاء بتهمة إفشاء أسرار عمل".

كانت صحيفة "بيلد آم زونتاج" الألمانية الصادرة الأحد نقلت عن ملفات تحقيق لادعاء براونشفايج ما يفيد بوجود تحقيقات ضريبية ضد فينتركورن، وتتعلق هذه التحقيقات بأمور من بينها تحويلات خلال العامين الماضيين بلغ إجماليها نحو عشرة ملايين يورو إلى

حسابات في سويسرا.

ويشتبه الادعاء الألماني في أن هذه الأموال لم يتم تحصيل ضرائب مستحقة عليها.

وقال دور:" على الادعاء العام أن يوضح لي المعنى الأعمق لهذا التصرف"، وأضاف أن الأحوال المتعلقة بالثروة الشخصية وقضايا الضرائب، ليس لها علاقة بوقائع التحقيقات الخاصة بعوادم السيارات.

وتابع دور:" البيانات التفصيلية للبطاقات الائتمانية للسيد فينتركورن والبيانات المصرفية والتفويضات المصرفية الخاصة به، موجودة على مكاتب 39 محاميا لمتهمين آخرين في تحقيقات العوادم، وليس للأحوال المتعلقة

ADTECH;loc=300;grp=%5Bgroup%5D

بالثروة الشخصية للسيد فينتركورن علاقة بهذه القضية".

وعن الاتهامات الضريبية، قال دور إن هذا هو أكثر الأمور التي تتسم بالطابع الشخصي بالنسبة لفينتركورن إذ أنها تتعلق بالشخص الذي يرغب في إدارة أمواله عن طريقه والمكان الذي يحب أن يدير أمواله فيه، وأشار إلى أن تحويل أموال من بنك ألماني إلى آخر سويسري هو إجراء سليم تماما من الناحية القانونية " وحسب تقييم المستشار الضريبي للسيد فينتركورن فإن

تابع الخبر من المصدر

قد تقرأ أيضا