الارشيف / الفن / أخبار المشاهير / mashaheeri

حليمة بولند تسكت ألسنة الحاقدين وتكشف سبب طلاقها الصادم بالفيديو

طلاق حصل بعد مرور شهرين فقط على زواجها.

فاجأت العالم بأسره يوم أعلنت عن زواجها عبر حساباتها الرسمية على مواقع التواصل الإجتماعي، وصدمت متابعيها يوم قرّرت الإعتزال والإبتعاد تماماً عن الساحة الفنية في الوقت الذي كان الجميع يعتقد أنّها قد تتخلّى عن أي شيءٍ في هذه الدنيا إلّا عن مهنتها ومسيرتها كإعلامية مرموقة ومعروفة ومشهورة، وبعد مرور شهرين فقط على تلك الخطوة المثيرة للإهتمام والجدل عادت من نتحدّث عنها اليوم ألا وهي حليمة بولند لتثير جدلنا من جديد من خلال إبلاغنا بانفصالها عن المحامي عبدالرزاق العنزي في إطار قرارٍ لم يفهمه البعض في ما استنكره البعض الآخر وندّد به.

اقرأي أيضاً

طلاقٌ تساءلنا جميعنا عن أسبابه وعن الدوافع التي حثّتها على المضي قدماً به في الوقت الذي علمنا بأنّها مستعدّةٌ للقيام بأي شيءٍ من أجل إنجاح زواجها هذا ولو على حساب مكانتها ومشوارها، طلاقٌ طرحنا علامات استفهام كثيرة حوله على أمل أن نعي الهدف وراءه والحجّة منه إلى أن انتشر هذا الفيديو المنتظر والمنشود عبر حساب بولند على تطبيق "سناب شات" وفيه أطلّت صديقتها المقرّبة فوزية الدريع لتحكي بنفسها عمّا حصل، ولتكشف لنا السبب الذي شجّع حليمة على الإنفصال عن العنزي الذي لم يصدر عنه حتّى اليوم وهذه الساعة أي بيان أو كلمة يشرح من خلالهما وجهة نظره مما مر به.

منوّهةً بالتضحيات التي أقدمت عليها الإعلامية الكويتية لكي تحافظ على زوجها وزواجها، استطاعت فوزية أن تُسكت الحاقدين وأن تضع حداً للقيل والقال عندما أشارت إلى أنّ السبب في هذا الطلاق وهذا الإنفصال هو اعتراض صاحبة الشأن والعلاقة على ارتداء النقاب الأمر الذي كان يطالبها به زوجها بإلحاحٍ واستمرارٍ وإصرارٍ تام، طلبٌ يبدو أنّ حليمة ارتأت أن تعصيه بسبب عدم اقتناعها به وأمرٌ قرّرت عدم تنفيذه ولو كلّفها الأمر الكثير.

هي إشاعات كثيرة علت في الأفق بعد خبر طلاقها

قراءة المزيد ...