الارشيف / الفن / موقع جولولي

ريهام عبدالغفور تكشف رد فعلها عندما تعرضت للتحرش لأول مرة

  • 1/2
  • 2/2

القاهرة_ Gololy

تحدثت الفنانة المصرية ريهام عبدالغفور، عن أكثر الأدوار الفنية التي جعلت المخرجين يتهافتون عليها، كما كشفت أصعب المواقف التي تعرضت لها بسبب خجلها ونقصان وزنها.

ريهام عبدالغفور، قالت خلال لقائها في برنامج «معكم منى الشاذلي»، والمذاع عبر فضائية «cbc»: «إنها كانت نحيفة للغاية وعند دخولها المرحلة الجامعية قررت أن تفعل أي شيء لكي يعجب بها أحد خاصة وأن صديقتها المقربة جذابة».

وأضافت: «أنها كانت ترتدي أكثر من بنطلون لتظهر بجسد ممتلئ، ووالدها كان ينصحها بعدم فعل ذلك لأنها ستفقد وزنها أكثر بسبب التعرق، وأنها تناولت مربى خرزة البقر لمدة شهرين حتى زادت 10 كيلو في شهرين فقط ولكنها تندم عليهم حاليا».

وعن أول مرة تعرضت فيها للمعاكسة من قبل شخص قال لها: «أنتي جميلة»ن دخلت في نوبة بكاء شديدة.

كما أوضحت أنها كانت تعاني من الخجل الشديد وأن التمثيل هو من عالجها، وبسبب خجلها تعرضت لموقف محرج من المخرج محمد فاضل، والذي وصفها بأنها صنم في كواليس تصوير مسلسل «العائلة والناس».

وتابعت: «إن دورها في مسلسل “الريان”، كان نقلة كبيرة في حياتها لذلك هي تمتن للمخرجة شيرين عادل لاختيارها للمشاركة فيه»، مؤكدة أنها تعلمت كثيرًا من الفنان يحيى الفخراني، خلال العمل معه في مسرحية «الملك لير»، لأن في المشهد الأخير كان يحملها يوميا ويبكي حسب نص المسرحية.

من

قراءة المزيد ...

قد تقرأ أيضا