الارشيف / الفن / الفجر

"زجاجة الويسكي أتصورها امرأة".. اعترافات رشدي أباظة عن علاقته بالنساء

"زجاجة الويسكي أتصورها امرأة"، كلمات عبرت عن نظرته للنساء، فهو يحب الخمرة لأنها تصفعه ويكرهها لأنها لا تؤثر به، لكنها حبيبته الوحيدة كلما فشل في إيجاد امرأة تمنحه شعور "الألم" أكثر منها، فهو يبحث عن الأم الحنون والحبيية المعطاء، لأنه يؤمن أن المرأة تحتاج لرجل يفجر أنوثتها، وكذلك الرجل، فالأنوثة وليدة الرجولة والرجولة وليدة الأنوثة.

هذه الاعترافات وردت على لسان الفنان الراحل رشدي أباظة، في حوار قديم مع مجلة "الشبكة" اللبنانية، وقالت المحررة إنه تحدث إليها وكان قد شرب كأسه الثامنة من "الويسكي".

تضمن الحوار حديث "الدنجوان" عن زيجاته المتعددة ومعايير اختياره للنساء في حياته، قائلاً: "تزوجت مرة لأنني رأيت فيها صورة أمي، و شعرت بأنها المرأة الشجاعة التي أرغب بها، وفي زواجي الثاني أقمت أحلى ديكور في العالم و لكنني أخطأت البطلة، وفي المرة الثالثة تزوجت لأقتل رجلاً آخر".

وأضاف: "في المرة الرابعة عثرت على المرأة الصبور التي رضيت أن تعيش إلى جانبي، السيدة التي تتحمل رشدي أباظة سنة تستحق (لوج) في الجنة، و من تتحمله أكثر من ذلك تستحق (بنوار) في الجنة، (سامية جمال) لازم يكون عندها سينما بحالها في الجنة، يا حرام يا سامية، أنا أحبها، حقيقة أنا أحبها، يكفي أنها

تابع الخبر في المصدر ..