عربي بوست تحقيق لرويترز عن وحدة إماراتية تجسست على الآلاف، قمة خليجية قصيرة، اتهامان رسميان للرئيس ترامب ضجة الاخباري

عربي بوست 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

موجز صباح الأربعاء من عربي بوست.

تحقيق لرويترز عن وحدة إماراتية تجسست على الآلاف

محمد بن زايد/رويترز

حصلت رويترز على آلاف الوثائق بشأن وحدة التجسس الإماراتية في الفترة الممتدة بين 2008 و2018، وقد انطلق المشروع التجسسي من مطار مهجور في أبوظبي. 

جاء في تحقيق رويترز أنه بعد فوز قطر في 2010 بشرف تنظيم كأس العالم 2022، اخترقت الإمارات في 2014 حسابات وهواتف قيادات الفيفا وقطر، بهدف الكشف عن معلومات تُلحق الضرر بعملية تسمية قطر كفائزة بحقوق الاستضافة.

إضافة: سمّت الإمارات عمليتها التجسسية على المسؤولين القطريين والفيفا لنشر تقارير صحفية ضارة بقطر، اعتباراً من 2014، بـ «التحدي الوحشي»، وخطَّط لها المسؤول السابق في المخابرات الأمريكية القومية كريس سميث.

تحليل: عادة ما تعتمد الإمارات على وسائل التجسس في التعامل مع خصومها السياسيين، سواء إن كانوا دولاً أو جماعات أو أفراد من أجل الحصول على معلومات عنهم، مما جعل أبوظبي لها السبق في مجال الأمن السيبراني، إلا أن هذه التقنيات جعلتها تدفع الكثير من سمعتها بين الدول على اعتبارها مسؤولة أو ضالعة في العمليات القذرة التي تحدث في المنطقة، ولعل صراعها الصفري مع قطر ينطلق من هذه الزاوية.

 قمة خليجية قصيرة

صورة التقطت في نهاية قمة الخليج للزعماء الذين شاركوا بها – رويترز

جمع لقاء مغلق استمرَّ لـ20 دقيقة بين العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز، ورئيس الوزراء القطري عبدالله بن ناصر آل ثاني، قبل صدور البيان الختامي لقمة الخليج التي استضافتها الرياض، وسط حديث عن جهود من جانب الرياض لتخفيف شروط المصالحة مع قطر، لكن الصورة الجماعية لقادة الخليج تشي بأن الصعوبات قائمة في وجه المصالحة التي طال الحديث عن قربها.

خلفية: لم يتطرّق الخطاب الذي ألقاه الملك سلمان والبيان الختامي للقمة إلى الأزمة مباشرة، لكن اللهجة كانت تصالحية تجاه قطر، حينما دعت المملكة إلى ضرورة وحدة وتماسك دول الخليج، وتعزيز تعاونها العسكري والأمني، وإنشاء تكتل مالي بحلول 2025.

تحليل: إبراز الاحتفاء السعودي برئيس الوزراء القطري على غير العادة منذ الأزمة الخليجية يشير إلى أن ثمة انفراجة قادمة في هذا الملف رغم غياب أمير البلاد الشيخ تميم بن حمد عن هذه القمة، بسبب زيارة له خارج البلاد.

اتهامان رسميان للرئيس ترامب

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب – رويترز

وجَّه الديمقراطيون في مجلس النواب الأمريكي اتهامين رسميين للرئيس دونالد ترامب، بإساءة استخدام السلطة، وعرقلة عمل الكونغرس،  ليصبح ثالث رئيس أمريكي في التاريخ يواجه المساءلة.

خلفية: من المتوقع أن يصوت مجلس النواب بكامل هيئته على الاتهامات، أو ما يُعرف ببنود المساءلة الأسبوع المقبل، ومن شبه المؤكد أن يؤيد المجلس الذي يهيمن عليه الديمقراطيون مساءلة الرئيس الجمهوري، مما يمهِّد الساحة لمحاكمة في مجلس الشيوخ الذي يهيمن عليه الجمهوريون، والتي من المرجح أن تبدأ في يناير/كانون الثاني. 

تحليل: عملية محاكمة ترامب أو ما يعرف بعزل الرئيس الأمريكي يأتي في إطار الصراع الانتخابي بين الحزبين الرئيسيين في الولايات المتحدة، ومن ثم يهدف الديمقراطيون من هذا التصعيد ضد ترامب إلى عرقتله أو منعه من الترشح في الفترة الرئاسية المقبل.

أيضاً من المتوقع أن ينقذ الحزب الجمهوري زعيمه من السقوط في وحل المحاسبة، بسبب سيطرة النواب الجمهوريين على مجلس الشيوخ، الذي بيده الكلمة العليا في عملية العزل، ومن ثم في حال خرج ترامب من هذه الورطة سالماً فإن هذا الأمر سيمنحه قوة كبيرة في الفترة المقبلة، قد تؤثر على الانتخابات الرئاسية بعد عام.

ماذا يحدث أيضا؟

توقيف: أبلغ مسؤولون أمريكيون رويترز، الثلاثاء 10 ديسمبر/كانون الأول 2019، بأن نحو 300 سعودي يدرسون الطيران العسكري أوقفوا عن التحليق، في إطار «توقف عن العمليات توخياً للسلامة» بعدما قتل ملازم بسلاح الجو السعودي ثلاثة أشخاص بالرصاص، الأسبوع الماضي في قاعدة بحرية أمريكية بفلوريدا.

القنصل العام السعودي في اسطنبول السابق محمد العتيبي/رويترز
القنصل العام السعودي في اسطنبول السابق محمد العتيبي/رويترز

زيارة: ذكرت قناة تلفزيونية إسرائيلية أن الحاخام الأكبر لإسرائيل سابقاً، شلومو عمار، التقى ملك البحرين حمد بن عيسى، في المنامة، الإثنين. ولم يتسن على الفور الحصول على تعقيب من الدولة الخليجية.

ملك البحرين حمد بن عيسى/رويترز
ملك البحرين حمد بن عيسى/رويترز

عقوبات: ذكرت وزارة الخارجية الأمريكية أنّ الولايات المتحدة حظرت على الدبلوماسي السعودي السابق محمد العتيبي دخول أراضيها بعد أن فرضت عليه عقوبات. وأعلنت وزارة الخزانة الأمريكية أيضاً فرضها عقوبات على محمود الورفلي، القائد العسكري في قوات حفتر والمتهم بتنفيذ عمليات قتل جماعي.

ملابس سباحة: نشر موقع CNN  تقريراً قال فيه إن مجموعة Victory Swim Collection الجديدة التي ستطلقها شركة نايكي تتضمن ملابس سباحة تغطي الجسم بالكامل، وحجاباً مخصصاً للسباحة. وستكون المجموعة، التي أعلن عنها الثلاثاء 10 ديسمبر/كانون الأول، متاحةً في مختلف أنحاء العالم، لدى بعض متاجر التجزئة، وعبر الإنترنت، في 1 فبراير/شباط المقبل.

رصاصة الماء: يختبر الجيش الأمريكي سلاحاً جديداً قد يجعل قوات العمليات الخاصة أكثر فتكاً، من خلال تمكينهم من إطلاق النار من تحت المياه، وفقاً لموقع Defense One. الرصاصات المصنعة بواسطة شركة DSG Technologies، حسب موقع Business Insider الأمريكي، مجهزة برأس من التنغستن، تخلق فقاعة غازية للسماح للرصاصة بالانتقال بسرعة خلال المياه. الرصاصات العادية ليس لها هذا التأثير، مما يعني انتقالها ببطء شديد خلال المياه.

مستشار البيت الأبيض والمدافع عن قضية
مستشار البيت الأبيض والمدافع عن قضية «حظر المسلمين» ستيفن ميلر

أقيلوه: طالب أعضاء بارزون من الحزب الديمقراطي في مجلس الشيوخ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإقالة مستشار البيت الأبيض، والمدافع عن قضية «حظر المسلمين» ستيفن ميلر، الذي يقولون إنه استغل منصبه داخل إدارة ترامب «لدعم الأيديولوجيات التي تمجّد الرجل الأبيض، وتعارض الهجرة»، حسب تقرير موقع Middle East Eye البريطاني.

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

أخبار ذات صلة

0 تعليق