الارشيف / الاخبار / سكاي نيوز عربية

السلطة الفلسطينية "مستعدة" لمفاوضة أي رئيس حكومة إسرائيلية

وكالات - أبوظبي أعلن وزير الخارجية الفلسطيني رياض المالكي، الأربعاء، أن السلطة الفلسطينية مستعدة للتفاوض مع أي رئيس حكومة إسرائيلية جديدة تنبثق من الانتخابات التشريعية، التي جرت الثلاثاء.

وقال المالكي للصحفيين: "نحن نحترم النتيجة الديموقراطية للانتخابات في إسرائيل. من سيتمكن من تشكيل حكومة فنحن مستعدون للجلوس معه من أجل استئناف المفاوضات"، وفقما أوردت "فرانس برس".

وأظهرت النتائج الأولية للانتخابات الإسرائيلية تعادل حزب الليكود الذي يتزعمه رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو، مع حزب أزرق أبيض الذي يتزعمه رئيس الأركان السابق بيني غانتس، لكنهما لن يتمكنا من تشكيل الحكومة بمفردهما، إلا عبر التحالف مع أحزاب أخرى.

وأضاف المالكي: "بما أننا لم نتدخل في الحملة الانتخابية ولا في نتيجة الانتخابات، فنحن لن نتدخل في تشكيل حكومة محتملة في إسرائيل".

وكان رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية، صرح الثلاثاء إن حكومته لا تعول على نتائج الانتخابات الإسرائيلية "طالما أن إسرائيل غير جاهزة لإنهاء الاحتلال في الضفة الغربية".

وتشهد العلاقة الفلسطينية الإسرائيلية جمودا سياسيا منذ عام 2014، بعد انهيار المفاوضات التي كان يقودها وزير الخارجية الأسبق جون كيري.

وقطع نتانياهو الأسبوع الماضي تعهدا مثيرا للجدل بضم غور الأردن الذي يشكل ثلث مساحة الضفة الغربية المحتلة في حال فوزه، الأمر الذي غضب الفلسطينيين، مما دفعهم للتهديد بإلغاء الاتفاقات الموقعة مع إسرائيل.

قد تقرأ أيضا