الارشيف / الاخبار / عربي بوست

عربي بوست الماء الساخن يضرها.. إليك أسباب جفاف الجلد وطرق علاجه سريعاً ضجة الاخباري

تتعرض بشرة الإنسان للعديد من المشاكل نتيجة الظروف البيئية والصحية والنفسية المختلفة التي تواجهه، مما يؤثر سلباً على صحتها فيصيبها بالتشققات وجفاف الجلد من فترة لأخرى. 

لكن هذه المشكلة قد تكون عابرة، وأحياناً أخرى قد تكون حادة. فما هي أسباب جفاف الجلد وكيف يمكن علاجه؟

أسباب جفاف الجلد

في أغلب الأحيان يعود سبب جفاف الجلد إلى عوامل بيئية، وفي أحيان أخرى قد يكون دليلاً على وجود مرض باطني.

فيما يلي نوعان من الأسباب التي تؤدي إلى الجفاف:

  • أسباب بيئية
    هناك العديد من الأسباب التي تؤدي الى جفاف الجلد، مثل:
  • التعرض للطقس البارد في فصل الشتاء، يفقد البشرة مرونتها خاصّة إذا تعرضت لتيارات هوائية باردة والبشرة مبللة غير مجففة تماماً. 
  • كثرة استخدام المكيفات وأجهزة التدفئة في الصيف الحار والشتاء البارد. 
  • كثرة الاستحمام وخاصة بالماء الساخن يعرض البشرة للجفاف الشديد لأنّ الماء الساخن يكسر طبقة الدهون العازلة على سطح الجلد ويفقدها مرونتها. 
  • المنظفات المنزلية، وسائل غسل اليدين وخاصة تلك التي تحتوي على مواد معقمة ومضادة للبكتيريا أو مزيلة للروائح فهي أكثر المنتجات تجفيفاً للجلد. 
  • إصابة الشخص ببعض أنواع الحساسية التي تسبب الجفاف. 
  • عدم الاهتمام بترطيب البشرة، وعدم تغذيتها بكريمات الترطيب بعد استخدام الماء خاصّة في فصل الشتاء.
  • أسباب صحية مرضية
    يوجد العديد من الأسباب الصحية للإصابة بجفاف الجلد، ومنها:
  •  بعض أمراض البشرة كالصدفية أو الأكزيما والتي تكوّن طبقة جافّة قاسية سميكة على سطح البشرة. 
  • أمراض الغدة الدرقية: حيث إنّ قلة نشاط الغدة الدرقية يؤدي إلى عدم إفراز الزيوت الطبيعية المرطبة للجلد. 
  • الكحول والمنبهات التي تحتوي على نسبة كبيرة من الكافيين تجفف البشرة. 
  • فقر الدم «الأنيميا» وفقدان الجسم للمعادن والفيتامينات الهامة للبشرة يفقدها حيويتها ويتسبب بجفافها. 
  • تناول بعض العقاقير الطبية: كأدوية مُدرات البول ومضادات الهستامين تجفف البشرة. 
  • جفاف الجسم الناتج عن حالات القيء أو الإسهال أو التعرق الشديد أو نقص شرب السوائل كالماء يُسبب جفاف الجسم وبالتالي جفاف الجلد.

أعراض جفاف الجلد

العلامات الظاهرة لجفاف البشرة مثل:

  1. أن يكون الجلد مشدوداً جداً وغير مرن خاصة بعد الاستحمام. 
  2. أن يكون ملمس الجلد قاسياً خشناً بدلاً من أن يكون ناعماً رطباً. 
  3. شعور بحكة مستمرة في الجلد. ظهور تجاعيد وخطوط واحمرار على سطح البشرة. 
  4. وجود تشققات واضحة على سطح الجلد قد تنزف أحياناً.

متى عليك استشارة الطبيب؟

تتوجب استشارة اختصاصي أمراض جلدية بشكل فوري في حال ظهور أي من الأعراض التالية:

  • لم يتحسن وضع الجلد لمدة عدة أسابيع متتالية.
  • زادت حالة جفاف الجلد سوءاً مع مرور الوقت حتى مع العلاج.
  • خروج سوائل من الجلد.
  • تشقق وتقشر مساحات كبيرة من الجلد.
  • ظهور طفح جلدي على شكل حلقات.

فهنا قد يكون المرء مصاباً بالتهاب بكتيري أو فطري أو حتى أكزيما، كما أن قيامك بحك الجلد ربما يكون قد سبب تسلل بكتيريا أو جراثيم إلى الجلد ويجب تعقيم المنطقة وعلاجها فوراً.

علاج جفاف الجلد

يمكن اتباع الطرق التالية لعلاج جفاف الجلد:

  1. استخدام الكريمات المرطبة بعد استخدام مساحيق التنظيف الكيماويّة. 
  2. ارتداء القفّازات البلاستيكيّة عند الجلي أو الغسيل للحفاظ على نعومة ورطوبة الأيدي. 
  3. وضع الكريم الواقي على البشرة خاصةً عند الخروج من المنزل إلى المناطق الحارة والمشمسة. 
  4. استخدام الكريمات المرطبة قبل النزول في برك السباحة وبعدها. 
  5. استخدام ماسكات البشرة المكوّنة من المواد الطبيعيّة كالخضراوات والفواكه الطبيعيّة التي تمنح البشرة النضارة والحيوية والصحة والشّباب والتي لا تسبب آثاراً جانبية أخرى. 
  6. استخدام الكريمات المرطّبة خلال فترة الشباب، الأمر الذي يضمن ترطيب البشرة على المدى البعيد فتبقى البشرة في الشيخوخة جميلةً وحيويةً.

وصفات طبيعية لعلاج جفاف الجلد

  • السكر البني وزيت الزيتون
    المكوّنات: ملعقة كبيرة من السكر البني، ملعقة كبيرة من زيت الزيتون. 

طريقة التحضير: 

  1. وضع السكر البني وزيت الزيتون في وعاء عميق. 
  2. خلط المكوّنات جيداً باستخدام اليد، لتكوين عجينة لينة ومتماسكة. 
  3. تطبيق العجينة الناتجة على البشرة، تحديداً على المناطق الجافة، مع التدليك لمدة خمس دقائق. 
  4. تركها لمدّة لا تقلّ عن عشر دقائق، حتى تجف تماماً. 
  5. غسل الجلد بالماء الفاتر، مع تكرار هذا العلاج مرّة في اليوم بانتظام، للحصول على نتيجة فعالة خلال أيام قليلة. 
  • الحليب وماء الورد
    المكوّنات: ملعقتان كبيرتان من الحليب السائل، بعض قطرات من ماء الورد. نصف ملعقة صغيرة من عصير الليمون الطازج. 

طريقة التحضير: 

  1. وضع الحليب السائل وماء الورد في وعاء عميق، وخلطهما جيداً. 
  2. سكب عصير الليمون، مع الخلط المستمرّ لمدّة دقيقتين، للتماسك التام. 
  3. تطبيق الخليط الناتج على المناطق المتضرّرة، مع التدليك لمدة دقيقة. 
  4. يُترك لمدّة لا تزيد عن ربع ساعة، حتى يجفّ تماماً، ويمتصه الجلد بشكل صحيح. 
  5. شطف الجلد بالماء البارد، مع استخدام هذه الخلطة مرتين يومياً، للحصول على نتيجة فعّالة.

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا