المرأة / أبراج وتطلعات / موقع لايف ستايل

تتعزز المعنويات وتستعيد القدرة والسيطرة من جديد

بيروت ـ جاكلين عقيقي

مهنيًا: تتعزز المعنويات وتستعيد القدرة والسيطرة من جديد بتحت تاثير  التغييرات الايجابية على كافة الاصعدة ويشجعك الجو الفالكي العام مع تواجد الكواكب مجتمعة في برج العذراء على التفاوض والدفاع عن حقوقك. ستخرج من شرنقة الوحدة التي تعاني منها بين الحين والآخر. تختفي المشاحنات بينك وبين الزملاء وتظهر حكمة ونضجًا في التعامل مع المعطيات اليومية انه شهر ناجح تكثر خلاله الاجتماعات واللقاءات الايجابية تكسب توجهاتك صدى مهمًا جدًا حيث يتوقف الكثيرون لمراقبتك والتصفيق لك. كما ان انتقال الزهرة الى الميزان بتاريخ 14 ومن ثم تتبعه الشمس ليشكلان محطة سنوية مهمة تتعزز خلالها الروابط وتقوى العلاقات العامة ويشتد الإيمان والثقة بالنفس. سوف تتحالف معك طاقات كواكب عدة وهو ما لا يحدث كل شهر لذلك أسارع الى القول إن كل ايام الشهر ستكون حافلة بالأحداث والتطورات المهمة والناجحة.ستغنيك التجارب بطاقات ومواهب جديدة كما ستحلق عاليًا في سماء اختصاصك. لأنها تفتح لك أبواب تجارب متنوعة وربما يستقطب اهتمامك مشروع تجديد أو تغيير كلي. إنه شهر جيد وان حفل ببعض التعب.

عاطفيًّا: تتمتع بمشاركة بعض الاصحاب هواياتهم واهتماماتهم والشهر يشكل فترة مناسبة لاستعادة ثقتك بالآخرين. مع تواجد كوكب الحب في برج العذراء لذلك في موقع مناسب لك لا تبق وحيدًا. كما ان التأثيرات الفلكية الايجابية والرومنسية الدافئة  تفسح في المجال لتسوية أي خلاف بين الأحباء وليعزّز العلاقات القائمة وليمهّد لتعارف أو لصداقة مميّزة. تنشط الاجتماعيات والنشاطات الترفيهية فاسحة في المجال للتفاؤل بانفراج وسلام وتناغم أو ربّما بحبّ وارتباط. أما بالنسبة إلى الجزء الثاني من الشهر سيكون أكثر تناغمًا ورومانسية في مجال العمل والحركة اليوميّة مع انتقال الزهرة الى برج الميزان الصديق وقد يقع العازب في الحبّ مع شخص يتعرّف إليه خلال لقاء عائلي.

قد يهمك أيضاً :

 

قد تقرأ أيضا