الارشيف / الاخبار / أخبار دولية / aetoswire

جوائز آي بي سي 2019 تجمع العالم الفعلي والافتراضي ضجة الاخباري

لندن -الخميس 19 سبتمبر 2019 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير): احتفت جوائز مؤتمر البث الدولي "آي بي سي" لعام 2019 بالعالم الفعلي، من حيث المشاريع المسؤولة اجتماعياً والهيئات الخيرية؛ والعالم الافتراضي، بما في ذلك الصور المجسّمة "هولوجرام"، عبر تقنية الجيل الخامس "5 جي" وأحدث التطورات مجال تقديم الواقع المعزز. واجتمع هذان العالمان معاً في جائزة التكريم الدولي للتميّز، التي تم تقديمها إلى آندي سركيس.

ويُعتبر سركيس ممثلاً رائعاً في المسرح الحي والسينما والتلفزيون، واكتسب اليوم شهرةً واسعة لأدواره المعالَجة بواسطة تقنية التقاط الحركة "برفورمانس كابتشر". وأدّى بفضل مهاراته وقوته شخصيات متنوعة مثل جولوم، وكينج كونج والكابتن هادوك في سلسلة مغامرات تان تان؛ وهي شخصيات تم إنشاؤها جميعاً بواسطة الحاسوب؛ كما اعتمدت جميع هذه الأعمال على مهاراته وخبراته لخلق الدقة والتفاصيل وإضفاء الطابع الإنساني عليها.

وخلال مراسم التكريم على الشاشة، قال الممثل وودي هارلسون الذي شارك ببطولة فيلم "حرب لأجل كوكب القردة": "يُعتبر آندي واحداً من أكثر الممثلين الذين قابلتهم موهبةً على الإطلاق. وقد أذهلني الكمّ الذي يُمكنه التعبير عنه من خلال عينيه فحسب".

وقال آندي سركيس خلال استلام الجائزة من نعومي كلايمر، رئيس مجلس مؤتمر البث الدولي "آي بي سي": "يُشرّفني التواجد هنا كجزء من هذا المجتمع النُخبوي على نطاق العالم، وهو مجتمع يُمَكِّن فعلياً واقع طموحات شخص مثلي يسعى إلى جلب الشخصيات والقصص إلى الوجود على أمل إحداث تغيير في العالم نحو الأفضل، ولو بنسبة صغيرة".

كما توجه سركيس بالشكر لعائلته "التي شهدت على مرحلتين مختلفتين من حياتي على مدى عقدين من الزمن، ليباركهم الله جميعاً". واختتم حديثه بالقول "أتوجّه بجزيل الشكر لمؤتمر ’آي بي سي‘ على هذه الجائزة الرائعة. وأُعرب عن سروري بهذه الجائزة التي سأعتز بها دوماً".

جائزة "آي بي سي" للأثر الاجتماعي

قدمت "آي بي سي" فئتين جديدتين من الجوائز لهذا العام. وكانت المنافسة على جائزة الأثر الاجتماعي شديدة للغاية لدرجة أن الحكام قاموا بمنح ثلاث جوائز عوضاً عن جائزة واحدة فقط.

وقُدِّمَت الجائزة الأولى إلى مؤسسة الإذاعة والتلفزيون التركية "تي آر تي" بفضل برنامج المواطنون العالميون، وخاصة لمبادرة "الصحافة من أجل الشباب". ويساهم ذلك في تعليم الشباب، بمن فيهم أولئك الذين يعيشون في مخيمات اللاجئين الكبيرة بالبلاد، كيفية استخدام مهاراتهم الأصلية في وسائل التواصل الاجتماعي وتطوير قدرات السرد القصصي لديهم.

وقال زيا أحمد إيشانزادا، كبير الاختصاصيين في الحملة لدى "تي آر تي" في معرض تعليقه على الأمر: "تحتفي مبادرة ’الصحافة من أجل الشباب‘ بإمكانية الوصول العالمي لوسائل الإعلام والذي يعد أحد حقوق الإنسان. ونأمل أن نشجع الآخرين على إنشاء برامج مماثلة".

في أعقاب كارثة تسونامي التي وقعت عام 2004، أدركت السلطات الهندية الحاجة إلى رصد الخطر من البحر إضافةً إلى إيصال المعلومات والتحذيرات إلى الأشخاص الذين يحتمل أن يتأثروا بها. وقامت شركة "جايان سولوشنز" بتطوير "ساجار فاني"، وهي منصة متعددة القنوات للتفاعل مع المواطنين، حيث حصلت على الجائزة الثانية.

وقال تشاندرا كوتارو، الرئيس التنفيذي لشركة "جايان" في هذا السياق: "يُمكن لتطبيق التكنولوجيا على النحو المناسب أن يضمن حصول الأشخاص الميسورين والمعدمين على حد سواء على نفس جودة الخدمات- وخاصة فيما يتعلق بخدمات الطوارئ المنقذة للحياة".

أما الجائزة الثالثة، فكانت من نصيب "تشويت فيلمز"، وهي إحدى مبادرات كلية الدراسات الشرقية والأفريقية بجامعة لندن. وتهدف المبادرة إلى إنتاج محتوى أكاديمي غني بالمعلومات بأقلّ الآثار البيئية الممكنة.

وبحسب شركة "تشويت فيلمز"، تهدف المبادرة إلى "زيادة التأثير على البشرية بأقل تأثير ممكن على كوكب الأرض. ويشكل الاحتفاء بالإنتاج السينمائي بأسلوب واعٍ بيئياً ومسؤول اجتماعياً خطوة صغيرة بالنسبة لـ"آي بي سي"، ولكنها قفزة كبيرة للقطاع بشكل عام- ونحن بغاية السعادة لنكون جزءاً من هذه المبادرة".

جائزة "آي بي سي" للرواد الشاب

وتُكرّم الفئة الجديدة الثانية الشباب الذين تركّوا أثراً واضحاً في القطاع. وتمّ الإعلان عن سبعة متسابقين نهائيين أمام الجمهور جميعهم تحت سن الثلاثين ونجحوا في مجالات متنوعة مثل إنتاج الفيديو التفاعلي وإدارة الأعمال.

ومُنحت هذه الجائزة إلى فيرا بيتشلر. وهي خريجة من أكاديمية "إتش بي إس برودكاست أكاديمي" وتُعتبر حالياً أوّل امرأة تعمل في إخراج مباريات كرة القدم لصالح مؤسسة الإذاعة والتلفزيون النمساوية "أو آر إف".

وقالت فيرا أثناء تسلّمها للجائزة: "أنا اليوم أول امرأة تعمل في مجال الإخراج لصالح ’أو آر إف‘، ولكنني آمل ألا يكون هذا الأمر قضية كبيرة خلال بضعة أعوام لأن مسألة الجنس لن تكون مهمة حينها".

جوائز "آي بي سي" للابتكار

حصلت "سايل جي بيه" على أول جائزة من جوائز "آي بي سي" للابتكار الثلاثة، عن فئة إنشاء المحتوى. وتعتبر "سايل جي بيه" منافسة جديدة لليخوت فائقة السرعة التي تتسابق في موانئ ومناطق ساحلية ذات مناظر خلابة حول العالم. إلّا أنّه وبغضّ النظر عن الموقع، يتم إعادة توجيه جميع التلقيمات إلى "تايم لاين تيليفيجن" في إنجلترا، للإنتاج المباشر بثلاث لغات مختلفة.

من بين العديد من الترشيحات، توصّلت لجنة التحكيم التي تضمّ محررين دوليين وخبراء استشاريين معنيين بالتكنولوجيا إلى قائمة نهائية تضمّ أربع مرشحين لهذه الجائزة، بما في ذلك، "فوكس سبورتس" مع شركائها التكنولوجيين "إبيك جيمز" و"زيرو دينسيتي" عن استوديو الواقع المعزز الخاص بها لاستضافة سباقات "ناسكار"؛ و"ريوت جايمز" للإنتاج عن بعد لبطولة لعبة دوري الأساطير الإلكترونية، باستخدام تقنية "هاي فيجن"؛ و"فودافون" في رومانيا التي استخدمت تقنية الجيل الخامس لحمل صورة مجسّمة "هولوجرام" من أحد جوانب بوخارست إلى الجانب الآخر، ما يُتيح لطفل عبقري عازف للجيتار يبلغ من العمر 10 أعوام العزف مع فرقته المفضلة. وشملت قائمة شركائها التكنولوجيين كلاً من "ديجيرو"، و"هاوثورن ثياتريكال"، و"هواوي" و"ميوجن 3 دي".

وفي حين أنّ جائزة إنشاء المحتوى تُمنح عن العمل المثير في البحر، فقد أخذتنا جائزة "آي بي سي" للابتكار 2019 لتوزيع المحتوى في رحلةٍ تحت الأمواج. وتقوم "أسوشييتد بريس"، بالتعاون مع شركائها التكنولوجيين "إنمارسات"، و"لايف يو"، و"سونارداين" بالبث مباشرة من غواصة غير مربوطة على عمق 200 متر، باستخدام المحيط الهندي نفسه كحامل للإرسال الضوئي عالي الوضوح.

واحتدمت المنافسة بين "بي تي سبورت" و"أسوشييتد بريس"، حيث وفّرت الأولى بمساعدة "إي إي" و"هواوي" و"موبايل فيوبوينت" و"تايم لاين تيليفيجن"، تغطية لمباراة كرة قدم في ملعب ويمبلي، تم إنتاجها عن بعد بفضل البث بتقنية الجيل الخامس عبر الكاميرات؛ و"كوبا 90"، التي قامت بمساعدة "بايس ميديا كلاود" بتطوير منصة تواصل اجتماعي تفاعلية للغاية لبطولة كأس العالم لكرة القدم لعام 2018.

وفي الهند، نالت "إي تي في بهارات" جائزة المحتوى في كل مكان. وقامت "في تي آي" بالتعاون مع شركائها التكنولوجيين "أفيكو" و"جراس فالي" و"هارمونيك" و"أوكتوبوس" و"روس فيديو"، بتطوير بنية تحتية إخبارية متعددة المنصات على نطاق واسع؛ حيث تضمّ 5000 صحفي يغطون 29 ولاية، ويعملون بـ13 لغة.

ومن بين المرشحين النهائيين الذين يتنافسون للفوز بالجائزة، نذكر "دويتشه تليكوم" (المدعومة من قبل "أكاماي" و"آيكونيك إنجين" و"آي إن في آر دوت سبايس" (INVR.SPACE) و"ماجنوم فيلم" و"ميديا كايند" و"تايلد ميديا") عن تقنية "6 كي" الحية، والواقع الافتراضي بنطاق 360 درجة؛ و"فيسبوك" الأمر الذي أدّى إلى جلب الدوري الإسباني لكرة القدم ("لا ليجا") إلى شبه القارة الهندية عبر خدمة "فيسبوك ووتش"، مع تكنولوجيا إضافية من "جوود" و"ميديا برو".

جائزة خاصة

وتعقيباً على موضوع الأثر الاجتماعي، قدمت "آي بي سي" جائزة خاصة إلى "4 كي 4 تشاريتي". وفي مؤتمر "آي بي 2014"، قام سام بلاكمان من "إليمنتال" بتأسيس سباق صباح السبت الممتع. وكانت "4 كي" تقنيةً لاقت رواجاً كبيراً عام 2014، وبدت مسافة 4 كيلومتر هدفاً معقولاً لسباق في الساعة الـ7.30 صباحاً وسط معرضٍ تجاري، وهكذا ولدت "4 كي 4 تشاريتي". 

وللأسف، توفي سام في عام 2017، ولكن إرثه في مجال الأعمال الخيرية لا يزال مستمراً. وتُقام حالياً أربعة سباقات لـ"4 كي 4 تشاريتي" كل عام، حيث تم جمع أكثر من مليون دولار للمنظمات غير الربحية المعنية بنعزيز المساواة ودفع التنوع. وتواصل "إليمنتال"-التي تعرف الآن باسم "إيه دبليو إس إليمنتال"- توفير الدعم الإداري، بحيث يتم تخصيص 100 في المائة من رسوم التسجيل لخدمة قضايا نبيلة.

بدأت فعالية "آي بي سي 2019" مع نجم كرة القدم روبن فان بيرسي. وشهدت حضور 631 عدَّاءً مُسجلاً، انضمت إليهم عنزة هربت من حديقة الحيوانات الأليفة المحلية. ولاقى مقطع الفيديو الذي أظهر العنزة تهزم فان بيرسي متجهة إلى خط النهاية رواجاً كبيراً في حفل توزيع الجوائز.

وقالت لورا باربر عند استلامها الجائزة: "ما أحبَّه سام في هذا السباق هو المساعدة التي قدمها لنا بفعالية لجمع الأموال لصالح المؤسسات غير الربحية التي تُركز على زيادة الأسهم، وكذلك تمكين الناس من المشاركة في نشاطٍ صحي وفريد وممتع وسط كثافة المعرض التجاري. ويمثّل ’آي بي سي‘ المكان الذي انطلق منه كل شيء، ويشرفنا الحصول على هذه الجائزة".

أفضل بحثٍ تقني

منحت جائزة هذا العام عن أفضل بحثٍ تقني لباحثين من فنلندا، يسعون إلى إيجاد حلول عملية لإيصال محتوى الواقع المعزز في الوقت الفعلي إلى الأجهزة الجوالة. واستلم الجائزة سيباستيان شوارز من شركة "نوكيا تكنولوجيز" نيابة عن زميلته ميكا بيسونين وجاني نورمينين من "إنوجيانت".

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية للبيان الصحفي على موقع "بزنيس واير" (businesswire.com) على الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20190917005864/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا