الارشيف / الاخبار / أخبار دولية / المصرى اليوم

استقالة مسؤول أمريكي جديد بسبب الخلافات مع «ترامب» ضجة الاخباري

اشترك لتصلك أهم الأخبار

انضم رئيس الاستخبارات الوطنية الأمريكية، دان كوتس، إلى قائمة المسؤولين البارزين الذين تركوا العمل فى إدارة الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب، بعد اعتزامه الاستقالة من منصبه إثر خلاف مع ترامب.

وأعلن ترامب، فى تغريدة على حسابه بموقع «تويتر»: «كوتس سيستقيل فى منتصف أغسطس، وسأرشح جون راتكليف، عضو الكونجرس عن تكساس والذى يشغل حاليا مقعدا فى لجان الاستخبارات والعدل والأمن الداخلى فى مجلس النواب، ليخلفه، ويقود ويلهم بناء عظمة البلاد التى يعشقها، وأشكر (كوتس) على الخدمات العظيمة التى قدمها لبلدنا».

كان راتكليف مدافعا شرسا عن ترامب وحمل بعنف على اثنين من الأعداء اللدودين للرئيس وهما جيمس كومى، رئيس مكتب التحقيقات الفيدرالى (إف بى آى) الذى أقاله ترامب، والمدعى الخاص روبرت مولر، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

ويشرف كوتس قبل إعلان ترامب بأنه سيغادر المنصب، على 17 وكالة استخباراتية أمريكية مدنية وعسكرية، من بينها وكالة المخابرات المركزية «سى آى إيه» ووكالة الأمن القومى «إن إس إيه».

وكان كوتس خلال ولايته - وفق وكالة الإنباء الفرنسية - على خلاف دائم مع ترامب حول قضايا بالغة الأهمية، ويبدو أنه استبعد فى بعض الأحيان من بعض الملفات أبرزها ملفات روسيا وكوريا الشمالية وكيفية التعامل مع تنظيم داعش، لكنه عمل على تجنب أى مواجهة مع الرئيس.

ورحب عدد من الجمهوريين باختيار راتكليف لقيادة الاستخبارات، وقال كيفن ماكارثى، زعيم الأقلية الجمهورية فى مجلس النواب إنه سيمنح القوة والمسؤولية لدوره الجديد، فيما واجه الديمقراطيون القرار بانتقادات، وقالت المرشحة للانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطى للرئاسة فى 2020، إليزابيث وارن، على صفحتها بـ«تويتر»: «مدير استخباراتنا الوطنية يجب أن يكون فوق السياسة الحزبية وأن يقول الحقيقة للسلطة، وراتكليف لا ينطبق عليه هذا الوصف».

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا