الارشيف / الاخبار / أخبار دولية / بوابة الشروق

«العفو الدولية» تحمل «الاحتلال العسكري التركي» مسؤولية معاناة سكان «عفرين»

حملت منظمة العفو الدولية، «الاحتلال العسكري التركي»، مسؤولية تفاقم معاناة سكان مدينة عفرين شمالي سوريا.

ورصدت المنظمة، في تقرير نشرته اليوم الخميس، الأوضاع في المدينة، وأكدت أن «القوات التركية تطلق العنان للجماعات المسلحة السورية لارتكاب انتهاكات خطيرة لحقوق الإنسان ضد المدنيين في المدينة».

كانت قوات تركية ومسلحون تابعون لها سيطروا على المدينة في مارس بعد مواجهات مع قوات كردية.

ويكشف التقرير النقاب عن مجموعة واسعة من الانتهاكات التي يكابدها أهالي عفرين، وترتكبها في الأغلب والأعم الجماعات المسلحة السورية التي تزودها تركيا بالعتاد والسلاح.

وأشارت المنظمة، إلى أن من بين هذه الانتهاكات الاعتقال التعسفي، والإخفاء القسري، ومصادرة الممتلكات، وأعمال النهب. واتهمت القوات المسلحة التركية بالاستيلاء على المدارس، ما عطل تعليم الآلاف من الأطفال.

وقالت لين معلوف، مديرة البحوث ببرنامج الشرق الأوسط بمنظمة العفو الدولية: «لقد أدى الهجوم والاحتلال العسكري التركي إلى تفاقم معاناة السكان في عفرين، بعد ما كابدوه من ويلات الصراع المسلح المستمر منذ عدة سنين. وسمعنا قصصا مروعة

تابع من المصدر

قد تقرأ أيضا