الارشيف / الاخبار / أخبار دولية / RT Arabic (روسيا اليوم)

إلغاء وتأجيل مئات الرحلات الجوية في الولايات المتحدة بسبب الإغلاق الحكومي

أعلنت إدارة الطيران الفدرالية الأمريكية عن إرجاء أو إلغاء مئات الرحلات المدنية في بعض مطارات الساحل الشرقي على خلفية مشاكل الكوادر الناجمة عن الإغلاق الحكومي المتواصل في البلاد.

وألغت الإدارة اليوم بشكل مؤقت عددا من الرحلات المتوجهة إلى مطار لاغوارديا في نيويورك، من أهم العقد في الملاحة الجوية لدى الولايات المتحدة، وذلك في ظل نقص الكوادر بمركز مراقبة الحركة الجوية في واشنطن.

كما تم إرجاء الرحلات في مطار رونالد ريغان الوطني في واشنطن ومطار نيوآرك ليبرتي الدولي ومطار فيلادلفيا الدولي.

وحسب إحصاءات الإدارة، تم تأجيل نحو ثلث الرحلات المتوجهة إلى مطار لاغوارديا اليوم الجمعة.

وتتأخر الرحلات من نيويورك وإلى نيوآرك وفيلادلفيا  لفترة تبلغ بالمعدل 45 دقيقة، حيث نصحت إدارة الطيران المسافرين بمتابعة المعلومات المنشورة على موقعها.

وأشارت إدارة الطيران إلى أن سبب إرجاء الرحلات يعود إلى "ارتفاع قليل في عدد الإجازات المرضية بين الموظفين".

وأوضحت الهيئة لوكالة "بلومبرغ" أنها تعمل على تجنب تأثير هذا الأمر على الحركة الجوية عن طريق اتخاذ إجراءات مثل زيادة عدد الموظفين في بعض المواقع ومراجعة الخطط الملاحية وكذلك زيادة الفصل بين الرحلات في حال اقتضى الأمر ذلك.

ولم تنسب الإدارة إلغاء الرحلات إلى الإغلاق الحكومي المتواصل لليوم الـ35 على التوالي، لكن وسائل الإعلام الأمريكية تربط بين المسألتين.

وحذر رؤساء بعض النقابات وشركات الطيران الأمريكية أمس الخميس من تأثير الإغلاق الحكومي المتزايد على نظام الملاحة الجوية في الولايات المتحدة، حيث شددت "الثلاثية الكبرى" من شركات الطيران الأمريكية (American Airlines Group وSouthwest Airlines وJetBlue Airways) على أن تأثير الإغلاق الحكومي على أنشطتها كان محدودا حتى الآن، لكن الوضع يقترب من الأسوأ.

من جانبها، أكدت المتحدثة باسم البيت الأبيض سارة ساندرز أن الرئيس دونالد ترامب على دراية بالمشكلة وتتابع إدارته الوضع حول إرجاء الرحلات في بعض المطارات، وذلك بالاتصال الدائم مع وزارة النقل وإدارة الطيران.

ويستمر الإغلاق الحكومي في الولايات المتحدة في ظل الخلافات العميقة بين الرئيس ترامب والنواب الديمقراطيين الذين يعارضون بشدة خطط البيت الأبيض لإقامة جدار أمني عند حدود المكسيك.

ونتيجة للإغلاق، عمت حالة من الشلل الحكومي الأمريكي، ما أدى إلى إعفاء ألوف الموظفين الفدراليين ووقف دفع الرواتب لآخرين.

وأسقط الكونغرس الأمريكي أمس الخميس مشروعين لإنهاء الإغلاق الحكومي.

المصدر: بلومبرغ + رويترز

قد تقرأ أيضا