الارشيف / الاخبار / أخبار دولية / المصرى اليوم

حكومة زيمبابوي تتعهد بتنفيذ حملة أمنية لتجنب المزيد من الاضطرابات

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تعهدت حكومة زيمبابوي بتنفيذ حملة أمنية من أجل تجنب وقوع المزيد من الاضطرابات، وذلك عقب مقتل 3 أشخاص في مظاهرات للمعارضة ضد وقوع عمليات تزوير خلال الانتخابات التشريعية.

وذكرت قناة «فرنسا 24» الإخبارية، الخميس، أن رئيس زيمبابوي المؤقت إيمرسون منانجاجوا طالب مواطنيه بالتحلي بالهدوء قبيل الإعلان عن نتائج الانتخابات الرئاسية، مشيرة إلى أن الحكومة أعلنت أن الجيش سيعمل مع الشرطة في العاصمة «هراري» حتى يتم استعادة الهدوء مرة أخرى.

كان الحزب الحاكم في زيمبابوي قد فاز الأربعاء، بالأغلبية المطلقة من مقاعد الجمعية الوطنية وفقا للنتائج الرسمية للانتخابات التشريعية، في حين يستمر فرز الأصوات للانتخابات الرئاسية التي جرت في نفس اليوم على خلفية اتهامات التزوير التي أطلقتها المعارضة.

ويتنافس في هذه الانتخابات كل من منانجاجوا الذي وصل إلى السلطة في شهر نوفمبر الماضي بعد استقالة الرئيس السابق روبرت موجابي تحت ضغط الشارع وحزبه، ذلك إلى جانب نيلسون تشاميسا من حركة التغيير الديمقراطي وعدد من المرشحين غير البارزين.

قد تقرأ أيضا