الحب يقتل فتاة بعد موت شريكها!

RT Arabic (روسيا اليوم) 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

أسدلت أستراليا الستار على واحدة من أقوى قصص الحب في العالم، جمعت بريطانيين، وكان ختامها مأساة تدمي القلوب.

وتواعد لاعب الريغبي البالغ من العمر 29 عاما، جيسون فرانسيس، وأليس روبنسون من إنجلترا لمدة 8 سنوات، سافرا فيها معا إلى جميع أنحاء العالم، وانتقلا قبل عام فقط إلى أستراليا التي أصبحت البلد الأخير لهم في هذه الحياة.

وتوفي جيسون في حادث أليم أمام منزله، عندما صدمته سيارة، يقودها عامل توصيل بيتزا (18 عاما)، أثناء رجوعه من حفلة جمعته وأصدقاءه.

وتوقف سائق السيارة على الفور واستدعى الشرطة، وفقا لـ "nypost.com". وركضت أليس إلى الشارع لدى رؤيتها وميض أضواء سيارة الشرطة، وعرفت بما حصل.

ولم يتمكن الأطباء، على الرغم من كل الجهود التي بذلوها، من إنقاذ الشاب الذي توفي متأثرا بجراحه.

لكن المأساة لم تتوقف عند هذا الحد، فكما قال أصدقاء جيسون، انقطع الاتصال بأليس، التي توقفت عن الرد على اتصالاتهم ورسائلهم الهاتفية.

وعثر على الفتاة بعد عدة ساعات ميتة في منزله. فهي لم تستطع تقبل موت حبيبها، واتخذت قرارها بالانتحار لأنها لم تستطع الحياة من دونه.

وقدم أصدقاء وممثلو نادي الريغبي، الذي لعب فيه جيسون، تعازيهم لأسرة الشابين على شبكات التواصل الاجتماعي. ولم يتم توجيه أي تهمة للشاب سائق السيارة الذي دهس جيسون.

المصدر:لايف. رو

أخبار ذات صلة

0 تعليق