google.com, pub-8260100215327094, DIRECT, f08c47fec0942fa0

الحكومة السلوفاكية تخشى الخسارة في الانتخابات المحلية

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

انتهت الانتخابات المحلية في سلوفاكيا، يوم السبت، في أول فرصة للمواطنين للذهاب إلى صناديق الاقتراع منذ مقتل صحفي في فبراير الماضي الذي تسبب في صدمة للبلاد.

وكان يحق لنحو 4 ملايين ونصف المليون ناخب التصويت في أنحاء بلديات سلوفاكيا البالغ عددها حوالي 3 آلاف.

ومن المتوقع أن تظهر النتائج اليوم الأحد، حيث من المتوقع أن يستمر الفرز في أكبر مدينتين في البلاد وهما العاصمة براتيسلافا ومدينة كوسيتشي، حيث أشارت استطلاعات الرأي التي سبقت الانتخابات إلى سباق متقارب على منصب رئيس البلدية .

ومن المتوقع أن يتكبد الحزب الديمقراطي الاشتراكي اليساري الحاكم خسائر فادحة، على الرغم من أن رئيس الوزراء الجديد المنتمي للحزب، بيتر بيليجريني، يتمتع بشعبية واسعة، لكن زعيم الحزب، روبرت فيكو، الذي تنحى عن منصب رئيس الوزراء في وقت سابق من العام

تابع من المصدر

أخبار ذات صلة

0 تعليق