الارشيف / الاخبار / أخبار دولية / الفجر

بينها اليمن.. صحيفة توضح حرص الإمارات على الأمة العربية وتجنيبها الأزمات

ذكرت صحيفة خليجية، أن الامارات وطوال تاريخها كان الوضع العربي يتصدر سياساتها الخارجية.

 

وتابعت صحيفة "الوطن" - تابعها "اليمن العربي" - حيث أكدت حرصها على جميع الدول والعلاقات المشتركة التي تريدها مبنية على التعاون والاحترام والتقارب فكانت تدعم حل الخلافات بين الدول الشقيقة وتؤكد دائماً ضرورة الحلول السياسية ونبذ الخلافات بين دولها وخلال ذلك كانت مواقفها القومية العربية تقوم على دعم سيادات الدول وعدم التدخل في شؤونها.

 

وقالت الصحيفة " من هنا أتى الموقف الإماراتي الداعم لوحدة التراب المغربي والدعوة لصفحة جديدة بينه وبين الجزائر تقوم على الحوار والتعاون وإنهاء الخلافات بين البلدين الشقيقين " ..

 

مؤكدة ان هذه المواقف النابعة من حرص الإمارات على الأشقاء كانت نهجاً ثابتاً ترجمته عبر جميع مواقفها منذ تأسيس الدولة فكان العمل على تبني قضايا الأمة المحقة على الصعد كافة وفي جميع المحافل فكانت الداعم السياسي والاقتصادي والمعنوي لكل خطوة تقرب بين الأشقاء وتجعل العلاقات بينهم كما يجب وهذا الموقف ينسحب أيضاً على الدول الصديقة وذلك إيماناً من الإمارات بقيادتها الحكيمة لأن كل علاقات متوازنة بين الدول تقوم على الاحترام المتبادل وحل الخلافات سلميا وتدعم الأمن والسلام والاستقرار الدولي وتجنب سواء المنطقة أو العالم التوتر.

 

واضافت " مواقفنا هذه تبين حرصنا الثابت على مصالح أمة لا تنقص الكثير من دولها الأزمات والمشاكل فضلاً عن التهديدات والتدخلات الخارجية ولاشك أن موقفنا من اليمن ودعم شعبه وقراره ومنع سلخه، قد قدم للعالم أجمع نهج الإمارات في دعم الحق ونصرة أهله والحرص على الأشقاء في ظروفهم الصعبة وخلال السنوات الأخيرة كانت مواقف الإمارات الواضحة رغم تذبذب الكثير من الدول الفاعلة على الساحة العالمية أو تبني تلك الدول لمواقف ملتبسة كانت الإمارات انطلاقاً من دورها الرائد توعي العالم بالقضايا الملحة وتعلن موقفها بشفافية ووضوح وثبات وساهمت في توضيح حقائق الأمور وقطع الطريق على المتربصين والطامعين والذين يبنون سياساتهم على افتعال الأزمات.

 

 ومضت الصحيفة "لاشك أن مواقفنا من جميع الدول العربية التي عانت أزمات وجودية في السنوات الأخيرة كانت مشرفة وقدمت الدليل الحي على حرصنا على الأمة العربية وسلامة دولها وتجنيبها الأزمات فمن فلسطين ومصر إلى تونس

تابع الخبر في المصدر ..