رجيم / مجلة رجيم

صور العثور على جثة مراهق بعد أن قضى ليلة أمام ألعاب الفيديو

وجدت عائلة ابنها المراهق الصغير ميت في غرفته بسبب إصابته بسكتة دماغية بعد أن استمر في لعب ألعاب الفيديو طوال الليل .

موت مراهق بسبب ألعاب الفيديو

بياوات هاريكون هو مراهق تايلاندي يبلغ من العمر 17 عام، لكنه يعاني من إدمان ألعاب الفيديو، وكان يقضي الليل بطوله ليلعب، ويركز على ألعاب القتال والمعارك .

عثر عليه والده وهو ملقى على الأرض وقد سقط من كرسي المكتب الذي كانت تملؤه الأطعمة الجاهزة، والمشروب الغازي، ليكتشف أن ابنه مات .

وقد قالت  السلطات التايلاندية أن سبب الوفاة هو السكتة الدماغية، وأن هذا كان بسبب اللعب الذي استمر طوال الليل .

قد تقرأ أيضا