الارشيف / رجيم / مجلة رجيم

الصحة الإماراتية تسحب غسول الفم “Zordyl” من الأسواق

  • 1/2
  • 2/2

أصدرت وزارة الصحة ووقاية المجتمع تعميماً إلى مديري المناطق الطبية والمستشفيات الحكومية والخاصة، والأطباء والصيادلة ومساعدي الصيادلة، وإلى مديري الصيدليات الحكومية والخاصة، لسحب جميع التشغيلات لغسول الفم Zordyl Mouthwash الذي تُنتجه شركة الخليج للصناعات الدوائية “جلفار”، بسبب شوائب يحتويها. وذكرت الوزارة في التعميم أن سحب المستحضر جاء بعد التحقق من البلاغات الواردة من السعودية، سحبت بعدها الهيئة العامة للغذاء والدواء، المنتج المذكور من أسواقها، وبعد اختبارات على عينات الدواء، أكدت احتوائه على شوائب ضارة وملوثة ببكتيريا، ما يجعله غير مطابق لمواصفات الشركة الصانعة.

الوزارة بالمرصاد
وقال وكيل الوزارة المساعد لسياسة الصحة العامة والتراخيص، رئيس اللجنة العليا لليقظة الدوائية أمين الأميري، إن الوزارة لن تغمض عينها عن أي تجاوز، يمكنه تهديد صحة وسلامة الانسان في الدولة ، مشدداً على أنها لن تتوانى عن أداء دورها لمواجهة أي دواء مُضرّ بغض النظر عن الشركة المصنعة.

مطالبة المورد بسحب جميع تشغيلات المنتج
وأوضح الأميري أن التعميم يتضمن مطالبة المورد بسحب جميع التشغيلات للمنتج المذكور أعلاه من القطاعين العام والخاص، ومن جميع ممارسي الرعاية الصحية الامتناع عن استخدامه إذا وُجد لديهم، كما دعا جميع الصيدليات إلى التوقف عن صرف المنتج المذكور وإعادته إلى المورد.

ودعا التعميم مستخدمي الأدوية، عند ظهور أي آثار جانبية بسبب المنتج، التواصل مع الوزارة عبر البريد الإلكتروني: [email protected]، أو الإبلاغ عنها عبر النظام الالكتروني على موقع وزارة الصحة ووقاية المجتمع، أو التطبيق الذكي UAE RADR، ويمكن للجمهور الاطلاع على التعاميم الصادرة على الموقع الإلكتروني للوزارة.

الوزارة تتابع وتراقب
وأعلن الأميري أن وزارة الصحة ووقاية المجتمع تواكب آخر المستجدات في عالم الدواء على الساحة العالمية، وأنها على اطلاع دائم على التعاميم الخاصة بسحب المستحضرات الدوائية على الساحتين الإقليمية والدولية.

ولفت النظر إلى أن الوزارة تراقب إنتاج الشركات المصنعة للمستحضرات الدوائية محلياً، وتطالب  بسحب المنتجات المضرة، أو التي يشوبها الخلل، وإتلافها، كل ما دعت الحاجة إلى ذلك، حفاظاً على صحة وسلامة المجتمع.

دعوة للتوقف عن استخدام المنتج
وختم الأميري بدعوة الجميع إلى الحذر عند التعامل مع المستحضرات الطبية، والتوقف عن استخدام أي منتج يُحذر من خطره أو صدرت تعاميم بسحبه، مشيراً إلى أن لجنة اليقظة الدوائية، تتابع عن كثب عمل شركات الدواء المحلية والعالمية، وتتواصل معها لمواجهة مثل هذه المستحضرات، مشيداً باستجابة المصانع والشركات السريعة، وبتعاونها مع الوزارة.

قد تقرأ أيضا