الارشيف / منوعات / موقع الدستور الالكتروني

اجتماع الاحتياطي الفدرالي الأميركي يظهر انقسام مسؤوليه بشأن تخفيض سعر الفائدة #ضجة الاخباري

أظهر محضر اجتماع لمجلس إدارة الاحتياطي الفدرالي الأميركي أن واضعي السياسات كانوا منقسمين بشأن تخفيض أسعار الفائدة في الشهر الماضي.

وقرر البنك المركزي في يوليو تخفيض سعر الفائدة الرئيسية بربع نقطة مئوية.

وكان التخفيض الأول منذ حوالي عشرة أعوام ونصف العام. ونشر الاحتياطي يوم الخميس محضر اجتماعه في الشهر الماضي.

ويظهر المحضر أن واضعي السياسات قرروا خفض سعر الفائدة كإجراء وقائي ضد تباطؤ اقتصادي.

وأعرب الكثير منهم عن قلقهم بشأن تباطؤ في استثمارات رأس المال والأسعار بسبب التوتر التجاري الراهن بين الولايات المتحدة والصين.

وصوت اثنان من الأعضاء العشرة ضد التخفيض. وجادلوا بأن معدل البطالة يبلغ أدنى مستوى له تقريبا منذ نصف قرن وأن تخفيض سعر الفائدة خلال نمو اقتصادي قد يشكل مخاطر مثل ازدياد الدين.

ويظهر المحضر أيضا أن معظم مسؤولي الاحتياطي اعتبروا التخفيض بربع نقطة مئوية بمثابة إعادة معايرة للسياسة مشيرين إلى أنهم سيأخذون مقاربة حذرة تجاه مزيد من التخفيض.

لكن محللين يقولون إن الاحتياطي يتعرض لضغوط لإجراء تخفيضات أخرى في سعر الفائدة الرئيسية بسبب الاضطرابات الأخيرة التي تشهدها الأسواق المالية.

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا