الحوادث / الوطن

10 ساعات في المياه.. تفاصيل العثور على جثة الطالبة "شهد" - حوادث - الوطن ضجة الاخباري

جثة طافية فوق مياه النيل أسفل الطريق الدائري، بمنطقة الوراق، كان هذا المشهد بداية الكشف عن تفاصيل ملابسات واقعة اختفاء "شهد" 20 سنة، طالبة جامعة قناة السويس بالإسماعيلية، بعد تغيبها عن منزل أسرتها مساء يوم الأربعاء الماضي وعدم عودتها للمنزل بالعريش عقب انتهاء الدراسة، كما هو معتاد للفتاة كل نهاية أسبوع دارسي.

بمجرد ظهور الجثة، توجهت قوة من الإنقاذ النهري والحماية المدنية، وضباط مباحث قسم شرطة الوراق، تحت إشراف اللواء محمد الشريف مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة، واللواء محمود السبيلي مدير الإدارة العامة للمباحث، وتمكنت القوات من انتشال جثة الفتاة، وتبين من خلال المناظرة أنها بكامل ملابسها، وبالفحص، تبين للعقيد أحمد الوليلي مفتش مباحث شمال الجيزة، والمقدم هاني مندور رئيس مباحث الوراق، خلو الجثمان من أي إصابات أو جروح ظاهرية، والجثة في المياه منذ قرابة 10 ساعات، وباستكمال الفحص، تبين أن الفتاة لا تحمل أي متعلقات شخصية.

وعقب انتشال الجثة، فحصت القوات تحت قيادة اللواء مدحت فارس نائب مدير الإدارة العامة للمباحث، بلاغات التغيب في الجيزة، والمحافظات الأخرى بالتنسيق مع قطاع الأمن العام، توصلت القوات، إلى أن الفتاة مبلغ بغيابها في الإسماعيلية وأنها فتاة طالبة بجامعة قناة السويس ومتغيبة عن الجامعة ومنزل أسرتها بالعريش منذ قرابة 48 ساعة.

وتم استدعاء أسرة الفتاة، والنيابة العامة، وناظرت الجثة، وقررت عرضها على الطب الشرعي لتشريحها لبيان أسباب الوفاة، وطلبت النيابة تحريات المباحث حول الواقعة، وبيان خط سيرها منذ خروجها من الجامعة بالإسماعيلية، وصولا للجيزة، حتى العثور على جثتها، وراجعت النيابة الكاميرات القريبة من مكان العثور على الجثة، لبيان ما إذا رصدت تفاصيل من عدمه.

وذكرت التحريات والتحقيقات وأقوال أسرة الطالبة، أن الفتاة كانت تعاني من ضغوط وحالتها النفسية سيئة، في الفترة الماضية.

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا