الارشيف / الحوادث / الوطن

"بسبب 20 ألف جنيه".. مزارع يعترف بقتل تاجر ماشية بطلقة في الرأس - حوادث - الوطن ضجة الاخباري

"كان له عندي 20 ألف جنيه وقالي قدامك أسبوع بس ولازم فلوسي تبقي معايا، فقلت اقتله وأخلص منه"، ملخص اعتراف مزارع بقتل تاجر ماشية برصاصة في رأسه خلال مشاجرة جمعتهما في أسيوط عندما طلب الضحية من المتهم رد مبلغ اقترضه منه منذ 6 أشهر، لكن المتهم افتعل مشاجرة مع المجني عليه ليهرب من سداد المبلغ حتى حضر الجيران وتمكنوا من فض الاشتباك بين الجانبين.

4 أيام مرت علي تلك المشاجرة، وخلالها تمكن المزارع "م.ك" 31 سنة من وضع خطة للتخلص من تاجر الماشية وحسم أمره على قتله، فأعد المتهم مسدس 9 ملي "طبنجة" وأخفاها في ملابسه وتربص بالمجني عليه "ع.ج" 42 سنة، على طريق عودته من سوق الماشية بجانب ترعة الجرجاوية وأطلق عليه رصاصة في رأسه فسقط على إثرها جثة هامدة.

ألقت المباحث القبض على المتهم بعد ورود بلاغ إلي مركز شرطة أسيوط يفيد بالعثور علي جثة تاجر ماشية ملقاة بجانب ترعة الجرجاوية، وبمواجهة المتهم اعترف بالواقعة وبتضييق الخناق عليه أرشد عن السلاح المستخدم في الجريمة فتحرر محضر بالواقعة، وأحيل إلى النيابة، التي قررت حبسه على ذمة التحقيقات بتهمة القتل العمد وحيازة سلاح ناري وذخائر دون ترخيص.

وتحفظت النيابة على سلاح الجريمة وأرسلته إلى الأدلة الجنائية لفحصها لبيان الحالة الفنية له.

كان قطاع الأمن العام بالتنسيق مع مديرية أمن أسيوط، كشف لغز العثور على جثة أحد الأشخاص ملقاة بالطريق، وضبط المتهم بارتكاب الجريمة بسبب تعثره في سداد ديونه، بعد أن تبلغ لمركز شرطة أبوتيج بمديرية أمن أسيوط بالعثور على جثة لأحد الأشخاص "حاصل على دبلوم، مقيم بدائرة المركز "به إصابة طلق ناري بالرأس" على جانب الطريق المجاور لترعة الجرجاوية بدائرة المركز.

جرى تشكيل فريق بحث جنائي بمشاركة قطاع الأمن العام وإدارة البحث الجنائي بمديرية أمن أسيوط أسفرت جهوده عن تحديد مرتكب الواقعة سمسار بيع مواشي - مُقيم بقرية الزاوية بدائرة مركز شرطة أسيوط).

وعقب تقنين الإجراءات جرى ضبطه، وبمواجهته اعترف تفصيليا بارتكاب الواقعة، وذلك لوجود خلافات مالية بينهما، وأنه كان مدينا للمجني عليه بمبلغ مالي فعقد العزم على التخلص منه.

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا