الارشيف / الحوادث / بوابة الشروق

الأمن العام يكشف غموض العثور على جثة طفل بعد اختفائه 7 أيام ببني سويف

"جاموسة" تقتل الطفل وأصحابها يخفون الجثة داخل جوال 5 أيام أسفل أريكة بالمنزل ثم يتخلصوا منها بإلقائها بترعة
نجح قطاع الأمن العام بوزارة الداخلية في كشف غموض على العثور على جثة طفل 3 سنوات بعد 7 أيام من غيابه ببني سويف.

إذ تبين أن "جاموسة" تقودها طالبة نطحت الطفل فقتلته أثناء عودتهم للمنزل ، وبعد ذلك اصطحبت الطالبة جثمات الطفل إلى منزلها خوفا من أهله وتم وضع الجثم داخل جوال وإخفائها لمدة 5 ايام أسفل أريكة بالمنزل ، ثم التخلص منها بإلقائها بترعة.

البداية بورد بلاغ لقسم شرطة سمسطا ببني سويف بتاريخ 22 يناير من حاصل على دبلوم مُقيم بعزبة الشماشرجى دائرة المركز بغياب إبن شقيقه 3 سنوات ، والعثور على جثته بتاريخ 28 يناير داخل جوال بجوار شاطئ ترعة السلطانى دائرة المركز وبه جرح بالوجه والجبهة وشرخ بالجمجمة . وعلى الفور تكشيل فريق بحث برئاسة قطاع الأمن العام بإشراف اللواء علاء الدين سليم ، مساعد وزير الداخلية للأمن العام توصلت جهوده إلى أنه بتاريخ 21 يناير ، وحال عودة الطالبة " فاطمة ع ا" من أرض والدها الزراعية فى طريقها لمنزلها وإقتيادها رأس ماشية "جاموسة" وأمام منزل أهلية الطفل إصطدمت به رأس الماشية "نطحته" مما أدى إلى وفاته .

وعقب ذلك قامت الطالبة بنقل جثمانه إلى منزل أهليتها حيث قامت ووالديها ونجلة ونجل عمها بوضعه داخل جوال وإخفائه أسفل أريكة خوفاً من بطش أهليته وإتفقوا جميعاً على إستمرار إخفاء الجثة بمنزلهم لحين التخلص

تابع من المصدر