الارشيف / الحوادث / المصريون

أمن أسيوط يكشف لغز اختفاء مهندس

 نجحت مباحث قسم ثان أسيوط, من كشف لغز اختفاء مهندس تركيبات مصاعد، حيث توصلت التحريات إلى المتهين من خلال رصد التحركات والتعاملات الأخيره للمجني عليه.

كان  العميد مأمور قسم ثان أسيوط، بلاغًا من أهلية المهندس عمرو عاطف بدر  يفيد بتغيبه وعلي الفور انتقل فريق ضباط مباحث قسم ثان برئاسة المقدم أحمد أبوبكر وتحت اشراف اللواء منتصر عويضه مدير المباحث الجنائيه وتوصلت التحريات أن وراء اختفاء المهندس ، المتهمان (شحاته.ع.ش) ويعمل فني مصاعد بالشركة التي يديرها المجني عليه، وصديقه (محمود.ح).

 وتبين أن المتهم الأول قتل المجني عليه وتخلص من جثته بإلقائها في نهر النيل؛ للانتقام منه، ظنًا أنه سبب طرده من الشركة التي يعمل بها، حيث استعان المتهم بصديقه واستدرجوا المجني عليه بحجة تركيب مصعد بمنطقة حي نزلة عبداللاه بأسيوط.

 وعقب صعودهم لإحدى الشقق، تعدوا عليه بسكين، واخفوا جثته داخل جوال ووضعها بصندوق سيارته، وتوجهوا به لكوبري قرية الواسطى على النيل، وألقوا الجثة، ثم استوليا على متعلقاته الشخصية، بالتوجه لماكينة صرف النقود وصرفوا مبلغ 10 آلاف جنيه من حسابه بالفيزا خاصته.

وعقب تقنين الإجراءات، تم القبض على المتهمان، وبمواجهتهما بما أسفرت عنه التحريات، اعترفوا بالتخلص من المجني عليه بدافع الانتقام، بسبب قطع رزقهم، وأرشدوا على مكان إلقاء الجثة، وبالتنسيق مع المسطحات المائية والري، تم انتشال الجثة، وتحرر محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.

قد تقرأ أيضا