الارشيف / الحوادث / بوابة أخبار اليوم

صور| المسجونون المفرج عنهم يحتفلون على أنغام الأغاني الوطنية

احتفل مئات المفرج عنهم بمناسبة عيد الشرطة داخل السجون، على أنغام الأغاني الوطنية وسط فرحة كبيرة، موجهين الشكر للرئيس عبد الفتاح السيسي، واللواء محمود توفيق وزير الداخلية على الاهتمام بهم ورعايتهم والإفراج عن الغارمين والغارمات.

ونظم قطاع السجون، احتفالاً للإفراج عدد من الغارمين والغارمات و العفو عن بعض النزلاء تنفيذا للقرار الرئيس عبد الفتاح السيسي بمناسبة عيد الشرطة وثورة 25 يناير، فضلا عن تكريم عدد من النزلاء المتفوقين دراسياً.

ويشارك في الحضور الحفل عدد كبير من قيادات وزارة الداخلية، وعلى رأسهم مساعد وزير الداخلية لقطاع السجون.

يشار الى أن قطاع السجون، فعل تعديلات بعض أحكام القانون رقم 3396 لسنة 1956 بشأن تنظيم السجون، حيث ينص التعديل على جواز الإفراج تحت شرط عن كل محكوم عليه نهائيًا بعقوبة مقيدة للحرية إذا أمضى في السجن نصف مدة العقوبة، بدلا من ثلثي المدة في النص الحالي.

كما يتضمن التعديل عدم جواز أن تقل المدة التي تقضى في السجن عن 6 أشهر، بدلا من 9 أشهر في النص الحالي، وإذا كانت العقوبة هي السجن المؤبد فلا يجوز الإفراج إلا إذا قضى المحكوم عليه في السجن 20 سنة على الأقل.

وكان اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، كلف بتشكيل اللجان لفحص ملفات مستحقي الإفراج الشرطي في إطار مفهوم الفلسفة العقابية الحديثة التي تنتهجها الوزارة بإعادة تأهيل السجناء ودمجهم في المجتمع وتدعيم أوجه الدعم والرعاية لهم، وتفعيل الدور التنفيذي لأساليب الإفراج عن المحكوم عليهم الذين تم تأهيلهم للانخراط في المجتمع، فضلا عن فحص ملفات مستحقى العفو الرئاسي.