الارشيف / الحوادث / بوابة أخبار اليوم

«النقض» تسدل الستار في طعون المتهمين بـ«أحداث عنف سوهاج»

قضت محكمة النقض، بقبول طعن 46 متهما في قضية أحداث العنف والاشتباك بالأسلحة النارية مع الشرطة وحرق مطرانية الأقباط الأرثوذكس بميدان الثقافة بمدينة سوهاج، شكلا، وفي الموضوع بتعديل الحكم بوضع المحكوم عليهم تحت المراقبة الشرطية لمدة 3 سنوات بدلا من 4 سنوات، فيما أيدت باقي الأحكام مع رفض طعن النيابة العامة شكلا وموضوعا. 

كان محكمة الجنايات، قضت بمعاقبة  46 متهما بالسجن المشدد 4 سنوات، ووضعهم تحت مراقبة الشرطة لمدة 4 سنوات أخرى، وبراءة 10 متهمين آخرين في القضية، من بينهم مختار البيه عضو مجلس الشعب السابق في عهد الإخوان.

وترجع أحداث القضية إلى شهر أغسطس من عام 2013، عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة، حيث دارت اشتباكات عنيفة بين عشرات المسلحين من أعضاء جماعة الإخوان، ومؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي، وقوات الشرطة، بمحيط ميدان الثقافة بمدينة سوهاج، في أعقاب قيام أنصار المعزول بإغلاق الميدان، وتحطيم السيارات والمحال التجارية بالشوارع المحيطة، والاعتداء على المارة، واقتحام مطرانية الأقباط الأرثوذكس، وإشعال النار في مبنى الخدمات، وأتوبيس رحلات داخل المطرانية، وإشعال النار في كنيسة مار جرجس بالمطرانية الملاصقة للميدان، واختطاف سيارة شرطة أثناء مرورها بالميدان وتحطيمها، وإشعال النار بها، وإطلاق الرصاص بكثافة على قوات الشرطة، وسيارات المطافئ.