الارشيف / الحوادث / بوابة الشروق

حصاد 2018: «الشروق» ترصد أبرز الحوادث والجرائم.. «أطفال المريوطية وغريق ستانلي وجريمة الرحاب وغيرهم»

  • 1/4
  • 2/4
  • 3/4
  • 4/4

شهد عام 2018، الكثير من الحوادث التى أثارت جدلًا كبيرًا واتخذت شكلًا نوعيًا مختلفًا..

وقبل أيام قليلة من انتهاء عام 2018، تستعرض «الشروق»، من خلال هذا التقرير، أبرز الحوادث خلال هذا العام، وذلك كالتالي:

يناير

مصعد مستشفى بنها

لقى 7 مواطنين مصرعهم في حادث سقوط مصعد مستشفى بنها الجامعي من الطابق السابع، وقضت محكمة جنح ثان بنها الجزئية، على كل من مديرة الإدارة الهندسية، ومهندسة الصيانة، وفني الصيانة بمستشفى جامعة بنها التعليمي، بالحبس لمدد تتراوح ما بين 3 سنوات و6 سنوات على التوالي لكل منهم وبكفالة مالية تتراوح ما بين 30 و50 ألف جنيه لقاء إيقاف التنفيذ المؤقت.

 

 

غريق كوبري ستانلي

أعلن مديرية أمن الإسكندرية، استخراج جثمان الشاب محمد حسن شوقي، 19 عامًا، والذي كان مفقودًا لمدة عدة أيام في البحر بعد أن سقط من أعلى كوبري ستانلي بالإسكندرية إثر حادث تصادم سيارة، واستخرج الجثمان بمعرفة غواصين تابعين لإدارة الحماية المدنية، حيث كان «عالقًا» بين الصخور.

مارس

محاولة اغتيال مدير أمن الإسكندرية

أسفرت المحاولة الفاشلة لاغتيال مدير أمن الاسكندرية اللواء مصطفى النمر، من خلال انفجار عبوة ناسفة كانت أسفل إحدى السيارات، بشارع «المعسكر الروماني»، في المحافظة أثناء مرور موكبة عن استشهاد شهيدين وهما المجند عبد الله محمد عبد الله، 19 عامًا، من طاقم حراسة مدير الأمن، وجلال أحمد شبانه، 45 عامًا، سائق سيارة الحراسة، فيما أصيب 5 آخرون، فضلًا عن حدوث تلفيات ببعض السيارات في الشارع.

 

 

قضية الحاجة سعدية

تظاهر المئات من أهالي قرية درين، التابعة لمركز نبروه بالدقهلية، أمام منزل سيدة عجوز تدعى الحاجة سعدية المشهورة إعلاميًا بضحية «العمرة المزيفة»، حيث تعرضت للاحتيال من أحد الأشخاص والذي أعطاها تأشيرة عمرة مجانية إلى السعودية وحقيبة بها مواد مخدرة دون علمها وتم القبض عليها في السعودية، وعادت بعد 4 أشهر إلى مصر بجهود السلطات المصرية بالتنسيق مع السعودية.

 

 

لعبة الحوت الأزرق ومريم

كلف المستشار نبيل صادق، النائب العام، الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات، بحجب مواقع الألعاب الإلكترونية الخطرة على صغار السن، بعد تسببت لعبتي «الحوت الأزرق»، و«مريم» خلال الفترة الماضية، في حالة من الجدل بمصر، وذلك بعد انتحار مجموعة من المراهقين بسبب هذه الألعاب، أبرزهم نجل البرلماني السابق حمدي الفخراني، وأصدرت لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بمجلس النواب  قانون مكافحة جرائم تقنية المعلومات؛للتصدي لمثل هذه النوعية من الألعاب.

 

 

مايو

رجل أعمال بالرحاب

لقي 5 أشخاص من أسرة واحدة، مصرعهم، بأعيرة نارية، في مدينة الرحاب بالقاهرة الجديدة، عثرت قوات الأمن عليهم، في حالة تعفن داخل فيلا إقامتهم، دون معرفة الأسباب، بينما تولت قوات أمن القاهرة، ونيابة القاهرة الجديدة التحقيق في الواقعة لكشف ملابساتها، وانتهت التحقيقات بارتكاب الأب رجل الأعمال عماد سعد 54 عامًا  للواقعة ثم الانتحار بـ3 طلقات نارية بعدها، بسبب مروره بضائقة مالية.

 

 

يوليو

غرق جماعي في شاطيء النخيل

شهد شاطئ النخيل بمنطقة 6 أكتوبر الإسكندرية غرق 8 أشخاص من أعمار مختلفة، من بينهم 3 طلاب، وعُرف هذا الشاطئ مؤخرًا بـ«شاطئ الموت» لتكرار حالات الغرق به، وشكلت المحافظة لجنة من حماية الشواطئ لمعاينة المنطقة والخروج بالتوصيات اللازمة لتأمين الشاطئ.

 

 

حادث دير أبو مقار

وجهت النيابة العامة لكل من المتهمين، وائل سعد تواضروس، المعروف بالراهب أشعياء المقاري سابقا، والراهب فلتاؤس المقاري، تهمة القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد لأسقف ورئيس دير الأنبا أبو مقار بوادي النطرون، واعتمد البابا تواضروس الثاني، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، قرارًا بتبعية الدير إلى الكنيسة في الوقت الحالي حتى الانتهاء من التحقيقات.

 

 

أطفال المريوطية

أثار العثور على 3 جثث لأطفال  داخل أكياس بلاستيكية وسجادة في حالة تعفن وبهم آثار حروق، ملقاة على رصيف الشارع بمنطقة المريوطية، رعب الأهالي بعد تردد شائعات حول  وفاة الأطفال بسبب سرقة الأعضاء، وأوضح تقرير الطب الشرعي  أن الضحايا الثلاثة ماتوا عن طريق الاختناق وتمكن فريق البحث الجنائي من ضبط الأم وصديقتها اللاتي اعترفن بالجريمة وإلقاء الأطفال في هذا المكان، بعد اكتشاف وفاتهم  إثر الاختناق خوفًا من المسائلة القانونية.

حادث قرية «الشرقا» بالمنيا

شهد طريق قرية الشرفا بمنطقة شرق النيل بمحافظة المنيا، حادث سير مروع باصطدام سيارة نقل محملة بالأسمنت وأخرى ربع نقل تحمل عمال محاجر بمنزل مكون من طابقين ويضم أسفله كافتيريا، ما أسفر عن مصرع 12 شخصًا وإصابة 28 آخرين، معظمهم من عمال المحاجر.

يوليو

مقتل طالب الرحاب

تمكن قوات الأمن من كشف غموض مقتل طالب الرحاب «بسام» 23 عامًا، وضبط جميع المتهمين، حيث تبين أن المجني عليه هدد والد خطيبته وتدعى «حبيبة» بإبلاغ الأمن عنه لتهربه من أحكام قضائية  فقرر الأخير التخلص منه وأمر ابنته باستدراجه بدعوى التنزه ثم اصطحبته للشقة واستعان بـ6 آخرين لتكبيله، ثم خنقه وتخلص من جثته بحفرة في المطبخ.

 

 

-انتحار فتاة أسفل عجلات المترو

كشفت تحقيقات نيابة مصر القديمة الجزئية، عن ملابسات واقعة انتحار فتاة عشرينية، أسفل عجلات قطار محطة «مارى جرجس» وتبين أن الفتاة المنتحرة تدعى أميرة يحيى محمد، ومقيمة بشارع جامع عمرو بن العاص، مصر القديمة، وتمر بحالة نفسية سيئة بعد وفاة والدتها، ولم تكن تلك الحالة الوحيدة فشهد مترو الأنفاق عدة حالات انتحار أخرى  خلال الفترة الماضية.

 

 

 أغسطس

 طفلي ميت سلسيل

شهدت قضية الطفلين «ريان ومحمد» والمعروفة إعلاميًا باسم طفلي «ميت سلسيل» بالدقهلية تطورات مفاجئة، حيث أنكر والد الطفلين والمتهم الأول محمود نظمي أمام المحكمة في جلسة سرية اعترافه بقتله الطفلين وإلقائهم من أعلى كوبري فارسكور بدمياط، وشغلت هذه القضية الرأي

تابع من المصدر

قد تقرأ أيضا