الارشيف / الحوادث / حوادث / المصرى اليوم

القبض على موظف بشركة سياحة ومدير شركة كمبيوتر بتهمة الاتجار في النقد الأجنبي ضجة الاخباري

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تمكنت مباحث الأموال العامة، من ضبط موظف بشركة سياحة، ومدير فرع شركة كمبيوتر، لاتهامها بمزاولة نشاط غير مشروع في مجال الإتجار بالنقد الأجنبى خارج نطاق السوق المصرفية، بلغت حجم تعاملات المتهم الأول مليون ريال سعودي، والمتهم الثاني 180 ألف دولار. وواصلت أجهزة وزارة الداخلية جهودها في مكافحة الجريمة بشتى صورها، لاسيما جرائم الإتجار غير المشروع بالنقد الأجنبى، والتحويلات المالية غير المشروعة.

وأكدت معلومات وتحريات فرع الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة بشرق الدلتا، قيام موظف بإحدى شركات السياحة، ينتمي لمدينة المنصورة في الدقهلية، بالإتجار في النقد الأجنبى خارج نطاق السوق المصرفية، وبأسعار السوق السوداء، من خلال شراء العملات الأجنبية خاصة (الريال السعودى)، من المواطنين بقريته والقرى المجاورة بسعر أقل من السعر الرسمى، وعقب ذلك يقوم باستبدالها من البنوك بالعملة الوطنية، مستفيداً من فارق سعر العملة بالمخالفة للقانون.

عقب تقنين الإجراءات أمكن ضبطه، وبمواجهته إعترف بإرتكابه للواقعة، وتبين أن حجم تعاملاته خلال عامين طبقاً للفحص المستندى، بلغت مليون ريال سعودى.

كما أكدت معلومات وتحريات الإدارة العامة لمباحث الأموال العامة، قيام مدير فرع إحدى شركات الكمبيوتر بحى العجوزة بالجيزة، بإستخدام الحسابات البنكية الخاصة بالشركة في التعامل بالنقد الأجنبى، من خلال إتمام عمليات بيع لمنتجات الشركة لعملائها بالدولار الأمريكى، وبأسعار السوق السوداء بالمخالفة للقانون.

وبإستدعاء المتهم أقر بصحة الواقعة، وأنه يقوم بإستلام شيكات بالدولار الأمريكى من عملاء الشركة مقابل قيمة بضائع تم بيعها لهم، وقد بلغ حجم تعاملات الشركة على النحو المشار إليه خلال عام 180 ألف دولار أمريكى، وأمكن الحصول على المستندات الدالة على الواقعة.

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا