الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / المصرى اليوم

«زي النهارده».. وفاة العالم النفسي سيجموند فرويد ٢٣ سبتمبر ١٩٣٩ ضجة الاخباري

اشترك لتصلك أهم الأخبار

سيجموند فرويد طبيب أعصاب نمساوى من أصل يهودى مولود في السادس من مايو ١٨٥٦ لأسرة تنتمى إلى الجالية اليهودية في بلدة بريبور بمنطقة مورافيا التابعة آنذاك للإمبراطورية النمساوية وهو الذي أسس مدرسة التحليل النفسى وعلم النفس الحديث واسمه الحقيقى كاملا سيجموند شلومو فرويد، واشتهر بنظريات العقل واللاوعى وآلية الدفاع عن القمع واعتبر الأسباب الجنسية واحدا من العناصر التي اعتمد عليها في التحليل النفسى واعتمد فكرة الجمعيات وحلقات العلاج النفسى وكان فرويد حين بلغ الرابعة قد صحب أسرته إلى فيينا التي عاش فيها قرابة ثمانين عاما، وفى ١٨٦٥ التحق بمدرسة كومونال ريل جيمنازيوم بحى ليوبولشتاتر ذى الأغلبية اليهودية وتخرج في ماتورا في ١٨٧٣ مع مرتبة الشرف وكان قد خطط لدراسة القانون، لكن بدلاً من ذلك انضم إلى كلية الطب في جامعة فيينا ومكث بها ثمانى سنوات بدلا من أربع وقد تأثر بجوزيف بروير والذي يعد من أبرز أطباء فيينا وقد أعجب بطريقته الجديدة لعلاج الهستيريا وقد عمل فرويد في مستشفى فيينا الرئيسى، وفى ١٨٨٥ عين محاضراً في علم أمراض الجهاز العصبى، وحصل على منحة دراسية في باريس ودرس في جامعة سالبتريير وفى عام ١٨٩٥ نشر كتاب دراسات في الهستيريا وفى ١٩٠٢ تغير الوضع حينما التف حوله عدد من شباب الأطباء المعجب بنظرياته وقد تم تجاوز الكثير من أفكاره أو تم تعديلها من قبل العلماء الجدد لكن تبقى أفكاره ذات تأثير في بعض العلوم الإنسانية والاجتماعية وقد توفى فرويد «زي النهارده» فى ٢٣ سبتمبر ١٩٣٩.

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا