فتاة مصابة بالسرطان تخضع لعملية زرع لسان من جلد ذراعها (قصة حقيقية) ضجة الاخباري

المصرى اليوم 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

نجح الأطباء في إنجلترا في إجراء عملية زرع لسان لمريضة بالسرطان من خلال استخدام جزء من جلد ذراعها.

وجاء، في تقرير صحية «الديلي ميل» البريطانية، أن ربيكا بيترسون خضعت للجراحة التي استمرت لمدة أكثر من 11 ساعة، وذلك في مستشفى كوين ميديكال سنتر في توتنجهام، حيث قام الأطباء بإزالة الجزء الأيمن من ذراعها قبل أن يزيلوا الجلد ووريدًا من ذراعها اليسرى لزرع اللسان الجديد، كما أزال الأطباء الغدة الليمفاوية اليسرى من رقبة المريضة واثنتين من أسنانها، من أجل ضبط عملية زرع اللسان الجديد.

وفي التفاصيل تبلغ «بيترسون» من العمر 38 عامًا، وتم تشخيص إصابتها بسرطان اللسان في إبريل 2018، حيث ظلت لفترة طويلة مصابة بألم في لسانها، وتستخدم لاصقة بيضاء في فمها، حيث تم تشخيص المرض في البداية بأنها مصابة بمرض القلاع الفموي، ولكن بدأ الألم يزداد، ووصل إلى عدم قدرتها على الحديث أو تناول الطعام، بعد ذلك توجهت إلى الطبيب الذي شخص المرض بأنها مريضة بالسرطان في اللسان.

وتقول عن لحظة معرفتها بالمرض: «جلست في غرفة الخبير الاستشاري أحاول التفكير في الأمر هل سأموت؟ هل سأفقد لساني؟ كيف ستكون الحياة طبيعية مرة أخرى؟ لقد تحطم عالمي، خاصة أنني منذ وقت قصير بدأت علاقتي العاطفية مع خطيبي».

وعن تفاصيل العملية الجراحية التي خضعت لها، فقد أزال الأطباء الجانب الأيمن من لسانها، ثم أزالوا الجلد والشريان من ذراعها اليسرى لبناء لسان جديد لها، كما قام فريق الأطباء بإزالة الغدد الليمفاوية اليمنى في رقبتها واثنتين من أسنانها الخلفية حتى تتناسب مع اللسان الجديد.

وتوضح: «بعد خروجي من المستشفي مررت بالكثير من حالات الصعود والهبوط في

قراءة المزيد ...

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق