الاخبار / أخبار مصر / المصرى اليوم

القصة الكاملة لهاشتاج «أنقذوا أحمد مجدي» ضجة الاخباري

اشترك لتصلك أهم الأخبار

أثارت حادثة غرق أحمد مجدي، الطالب في كلية الطب، ببحر دمياط، غضب نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي لعدم وجود فرق الإنقاذ، منذ مساء أمس الأربعاء حتى مساء اليوم الخميس، لانتشال جثمانه.

كان الطالب أحمد مجدي يسبح على شاطئ بحر دمياط قبل أن تخطفه المياه داخل البحر وتبعده عن عيون عائلته التي بقيت تنتظر جثمانه على شاطئ البحر منذ أمس الأربعاء.

ودشن عدد من رواد مواقع التواصل الاجتماعى تويتر هاشتاج #أنقذوا_أحمد_مجدى وتصدر الهاشتاج قائمة الأكثر تدوالا عبر مواقع التواصل الاجتماعى «تويتر».

وطالب أغلبهم بمحاسبة المقصرين من فرق الإنقاذ على شاطئ دمياط، وعلق آخر: «الأهالي بس اللى واقفين ومفيش مسؤول يوحد ربنا اتحرك ولا فرقة إنقاذ واحدة بتساعدهم يرضي مين منظر أهله وهما مستنيين جثة ابنهم كده حسبي الله ونعم الوكيل».

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا