الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / المصرى اليوم

الأقباط يحتفلون بالليلة الختامية لـ«صوم العذراء» ضجة الاخباري

اشترك لتصلك أهم الأخبار

وسط ترانيم وتسابيح وقدّاسات إلهية، أنهت الكنائس والأديرة التى تحمل اسم «مريم العذراء» فى المحافظات جميعًا، أمس الأول، احتفالات الليلة الختامية لصوم السيدة العذراء، الذى استمر 15 يومًا، بتقديم النذور وإشعال الشموع بالإضافة إلى نحر الذبائح، بمناسبة ذكرى صعود جسدها الطاهر إلى السماء، وتم تطويق أماكن الاحتفالات جميعًا بحواجز أمنية مشددة.

وترأس الأنبا يؤانس، أسقف أسيوط وتوابعها، احتفالات الليلة الختامية والقدّاس، صباح أمس، وسط حضور كبير من الزائرين، الذين يحرصون على زيارة هذا المكان لأنه المحطة الأخيرة التى التجأت إليها العائلة المقدسة فى رحلة هروبها إلى أرض مصر، وأقامت فى مغارة بدير درنكة فى حضن الجبل الغربى، ومنه انطلقت فى رحلة العودة إلى فلسطين. واتخذت احتفالات كنيسة السيدة العذراء فى مسطرد شكل الموالد، حيث يأتى إليها الأقباط التماسًا للبركة لما تتمتع به من أهمية تاريخية.

وأشار القمص عبدالمسيح بسيط، كاهن الكنيسة، إلى أن الليلة الختامية شهدت إقبالًا كبيرًا، وأُشيع جو من الفرحة، وأطلقت النساء الزغاريد أثناء دورة الاحتفال بالسيدة العذراء.

وشهد محيط دير العذراء مريم فى بنى سويف توافد الآلاف، وانتشر باعة الصور الدينية والفول والحمص والحلوى لعرض بضائعهم على الرواد، بالإضافة إلى باعة لعب الأطفال والملاهى «المراجيح والزقازيق والحصان»، وغطت أصوات الترانيم جنبات المكان، كما أحْيَت كنائس الإسكندرية ذكرى صعود جسد السيدة العذراء مريم بقداسات إلهية وصلوات وترانيم عديدة.

الاخبار ،وظائف ،عملات وسلع ،الفن ،جرائم بلاد برة، منوعات ،المرأة اسلاميات ،الحوادث ،تكنولوجيا، ثقافة ،صحة ،الرياضة ،أسواق المال

قد تقرأ أيضا