الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / المصرى اليوم

غدًا.. انطلاق المؤتمر العلمي للزراعيين لبحث 9 قضايا بمشاركة وزيرين ومحافظ

اشترك لتصلك أهم الأخبار

تنظم نقابة المهن الزراعية، السبت، أعمال المؤتمر العلمي الثاني للزراعيين تحت عنوان «المشروعات القومية في إطار خطة مصر للتنمية المستدامة، بمشاركة الدكتور عادل البلتاجي وأيمن فريد أبوحديد، وزيري الزراعة الأسبقين، واللواء محمد الزملوط، محافظ الوادي الجديد، وخبراء في تطوير الزراعة المصرية، لمناقشة 9 موضوعات تشمل مستقبل الاسـثمار في الوادي الجديد وتحديات الزراعة في الصحراء المصرية ومشروع الصوب الزراعية وتنمية الثروة الحيوانية والداجنة والأسماك وتطوير الري في الدلتا ووادي النيل.

وقال الدكتور سيد خليفة، نقيب الزراعيين، في تصريحات صحفية، الجمعة، إن الجلسة الأولي برئاسة الدكتور عادل البلتاجي، وزير الزراعة الأسبق، تناقش مستقبل الاستثمار في مشروعات التنمية الزراعية المستدامة بمحافظة الوادي الجديد ويعرضها اللواء محمد الزملوط، بالإضافة إلى قيام الدكتور إسماعيل عبدالجليل رئيس مركز بحوث الصحراء الأسبق بعرض تحديات الزراعة في الصحراء المصرية وآليات مواجهة هذه التحديات، مشيرا إلى أن الجلسة الأولى تناقش أيضا أهمية تنفيذ المشروع القومي لزراعة 100 ألف صوبة زراعية في مصر الدكتور أسامة البحيري.

وأضاف نقيب الزراعيبن أن أولوية المناقشات ستكون للمشروعات القومية بإعتبارها أحد أركان دعم الاقتصاد الوطني لتوفير فرص العمل، حيث تناقش الجلسة الثانية التي يترأسها الدكتور أيمن فريد أبوحديد وزير الزراعة الأسبق، ويتم استعرض عدد من الملفات الهامة منها مشروع استصلاح واستزراع 1.5 مليون فدان وتطوير منظومة الري الحقلي بالوادي والدلتا، فضلا عن مناقشة مشروعات تنمية الثروة السمكية ومناقشة مشروعات الثروة الحيوانية والداجنة، بينما يتم استعراض أهداف التنمية المستدامة في قطاع الزراعة للإعلان عن دور هذه المشروعات في دعم الاقتصاد القومي وتحقيق التنمية على المستوي البعيد لتحسين أوضاع المواطنين وتوفير فرص العمل.

وأوضح «خليفة» أن المؤتمر يبحث أيضا التحديات التي تواجه الزراعة في الصحراء المصرية بسبب محدودية الموارد المائية وخطط التوسع الزراعي في هذه المناطق وفقا لهذه المحددات بما يضمن الاستخدام الأمثل لهذه الموارد ورفع القيمة الاقتصادية لها، بالإضافة إلى بحث دور المشروع القومي لاستصلاح مليون و500 ألف فدان وفقا لرؤية الدولة في التوجه نحو مشروعات الاستصلاح الزراعي للخروج من الوادي الضيق ودلتا النيل بما يمكن الدولة من التوسع أفقيا في تعمير الصحاري وزيادة معدلات الجاذبية لهذه المناطق من خلال مشروعات زراعية وتصنيعية وعمرانية جديدة.

وأشار نقيب الزراعيين إلى أن جلسات المؤتمر تناقش أحد أهم محاور تطوير منظومة الري من خلال التوسع في مشروع تطوير منظومة الري الحقلي بالوادي والدلتا لتلبية طموحات الدولة المصرية في مواجهة زيادة الطلب على المياه وضمان الاستخدام الأمثل لهذه الموارد المائية، بالإضافة إلى استعراض نموذج النجاح الحالي للمشروع في المحافظات المستهدفة وهي 7 محافظات لزيادة إنتاجية المحاصيل وتحسين خواص التربة.

وشدد نقيب الزراعيين على أنه سيتم التركيز خلال أعمال المؤتمر العلمي الثاني للزراعيين على الاستفادة من الميزة النسبية لمصر المتمثلة في شواطئها الممتدة على البحرين المتوسط والأحمر ونهر النيل والبحيرات الشمالية وبحيرة قارون وبحيرة ناصر، كأحد تكليفات الرئيس عبدالفتاح السيسي بالاهتمام بمشروع تنمية الثروة السمكية لتوفير بروتين رخيص يقلل من انفلات أسعار اللحوم استغلالا لنقص المعروض من اللحوم الحمراء، بالإضافة إلى تكثيف الجهود للتوسع في مشروعات الإنتاج الداجني لتشكيل ما يطلق عليه محور النهوض باللحوم البيضاء لتحقيق التوزان في أسواق اللحوم وضبط الأسعار.

قد تقرأ أيضا