الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / الوطن

الوطن | المحافظات | وكيل "تعليم كفر الشيخ": بدء التحقيق مع طالب اعتدى على معلمة بالامتحان

قالت الدكتورة بثينة كشك، وكيل وزارة التربية والتعليم بكفر الشيخ، إن التحقيقات مازالت مستمرة مع الطالب صاحب واقعة التعدي على المعلمة عواطف محمد محمود، وعقب الانتهاء من التحقيقات ستعلن المديرية القرار بشأن الطالب المعتدي.

وأضافت وكيل وزارة التربية والتعليم بكفر الشيخ، في بيان لها، أنها قررت استبعاد مدير المدرسة الثانوية التجارية المشتركة التي شهدت واقعة التعدي، مؤكدا أنها تتابع التحقيقات الخاصة بالواقعة، وأنها أرسلت لجنة من الشؤون القانونية للمدرسة بالمديرية للتحقيق في الواقعة.

وكانت المديرية، أصدرت بيانا امس حيال واقعة، مدرسة التجارة الثانوية المشتركة لتعدي طالب على معلمه قررت وكيل وزارة التربية والتعليم بكفر الشيخ، اتخاذ الإجراءات الإدارية والقانونية حيال الواقعة، وجرى إخطار الدكتور إسماعيل طه محافظ كفر الشيخ، الذي وجه بتوقيع أقصى عقوبة على الطالب، وتوجهت لجنة من الإدارة التعليمية للمدرسة لإجراء التحقيقات الأزمة وأخذ أقوال المعلمين والمعلمة وبعدها حررت المعلمة محضراً بالشرطة وتوجهت لمستشفى كفر الشيخ العام لعمل تقرير طبي.

وحررت المعلمة محضر بقسم الشرطة رقم 16 أحوال قسم أول كفر الشيخ، ضد طالب بالصف الأول الثانوي التجاري، حيث اتهمته بإصابتها بجروح وكدمات بوجها ويديها، وقيامه بجرها بطرقة الطابق الثالث بالمدرسة.

وذكرت إنها أثناء قيامها بأعمال الملاحظة بلجنة مدرسة الثانوي التجاري بمدينة كفر الشيخ، لاحظت قيام "جمال. ع. ا"، 17 عاماً، بإخراج " كرباج حديدي كان يخفيه في طيات ملابسه، لتهديد زميل له في نفس اللجنة، سبقا أن تشاجرا سويا قبلها، فقامت بنزع الكرباج منه، طوال فترة الامتحان، وأن الطالب في نهاية الامتحان وبعد القيام بتجميع أوراق الإجابة، سألها هل ستعطيني الكرباج؟، فردت لا طبعا، فاستدارت ولكنها فوجئت بالطالب يغافلها ويقوم بنزع الكرباج عنوة من يديها حتى أصيبت في يدها ووقعت على الأرض".

وأضافت في محضرها  "قام الطالب بالجري في طرقة الطابق الثالث حتى السلم واصطدمت بحاجز خرساني في وجهي منعني من السقوط من أعلى درجات السلم، أمام عدد من زميلاتي ولاذ بالفرار خارج المدرسة، وقمت بالنهوض بمساعدة زميلاتي  وأوصلوني لغرفة مدير المدرسة، التي قصت عليه ما حدث، ولكني لم أجد منه اهتمام ورد عليها (أنا مش هعرف أعمل حاجة ليه إلا لما ييجي بكرة" وأنه لم يقم بالاتصال بالشرطة التي تبعد بضعة أمتار عن المدرسة (مركز شرطة كفر الشيخ قسم أول كفر الشيخ) ولم يقم بالتوجه معها".