إصرار برلمانى على ضم الصناديق الخاصة للموازنة العامة

بوابة الشروق 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

سالم: لدينا حلول قابلة للتنفيذ ولا نريد تعجيز الحكومة.. وعبدالفتاح: اجتماعات لحسم الأمر لصالح العاملين

أبدى نواب البرلمان تمسكا بموقفهم المؤيد للعاملين على الصناديق الخاصة، ونقل تبعيتهم إلى الموازنة العامة للدولة، لضمان تثبيتهم وصرف رواتبهم دون تأخير كما هو الحال فى وضعهم الحالى.

وقال وكيل لجنة الخطة والموازنة مصطفى سالم، إن أحوال العاملين على الصناديق الخاصة لا تدفع إلا باتجاه الدفاع عن مواقفهم ومراعاة ظروفهم، مضيفا: «العاملون يقدرون بعشرات الآلاف وقضوا سنوات طويلة وصلت إلى 10 سنوات دون تثبيت أو تعيين، وعدم توافر ميزانيات فى الصناديق يؤخر رواتبهم لشهور، وبالتالى لزاما علينا التحرك».

وأشار سالم لـ«الشروق»، إلى إعداد مقترحات تعجل بالحلول وتجعل تطبيقها ممكنا، متابعا: «الحكومة تدفع بصعوبة توفير 3 مليارات جنيه مطلوبة لضم العاملين، ونحن نقترح ألا يكون المبلغ دفعة واحدة، وأن يكون هناك تدرج فى التعيين، وأن يتم الاختيار من الأقدم إلى الأحدث».
وأضاف: «الحلول والبدائل كثيرة للاستجابة إلى طلبات العاملين، وصدقا لا نريد تعجيز الحكومة ولكن ظروف المواطنين المعيشية وأحوال العمال، سيدفعونا نحو تكثيف المجهود والإجراءات البرلمانية للانتهاء إلى قرار يرضى جميع الأطراف، بما لا يصعب الأمور على الحكومة، ولا يهدر فى الوقت ذاته حقوق مشروعه لهؤلاء العاملين».

وقال أمين لجنة القوى العاملة عبدالفتاح محمد، لـ«الشروق» إن المجهود البرلمانى متواصل فى هذا الشأن، أن الاجتماع المقبل سيكون بالاشتراك مع اللجان الاقتصادية والخطة والموازنة، مردفا: «ندرك أن المبلغ المقدر بـ 3.6 مليار جنيه للاستجابة إلى المطالب الخاصة بنقل العاملين، ولكن مقترح بحصولهم على المستحقات دون أثر رجعى سيخفض تلك المبالغ ولن تكون حينها التكلفة عائقا أمام الاستجابة للمطالب».

وأكمل: «نتمنى أن تبدى الحكومة تفهم وتعاون، وما ننتظره حتى الآن دراسة شاملة تقوم بها وزارة المالية، وأتوقع أنها قد أوشكت على الانتهاء منها بالفعل، لحصر العاملين بشكل دقيق والمبالغ المستحقة لهم، وهناك حالة توافق برلمانى على ضرورة مساندة هؤلاء العاملين فى مطالبهم والاستجابه لها».

ووفقا لتقرير أخير صادر عن وزارة المالية يصل عدد الحسابات الخاصة إلى 7306 حساب، يقدر رصيدهم بـ 107 مليارات جنيه، تحصل الدولة

تابع من المصدر

أخبار ذات صلة

0 تعليق