الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / الفجر

بعد نشر "الفجر" عن مخالفات ترميم قصر البارون.. وزارة الآثار ترد (صور)

نشرت بوابة الفجر الإلكترونية، تقريرًا أمس السبت، حول آخر تطورات ومراحل ترميم قصر البارون، والذي يحظى على اهتمام كبير من كل المتابعين، ورصدت الفجر من خلاله عدة صور تم تسريبها لعمال الترميم، حيث تم تلوين القصر بألوان غير المعتاد عليها، سواء للواجهات حيث ظهرت بلون أرجواني، أو لباطن عقد الواجهة الذي ظهر بلون أبيض.

قامت وزارة الآثار بالرد تفصيليًا على الأمر، حيث قالت: "عن تغيير ألوان الواجهة الأصلية بقصر البارون، قال محمد عبد العزيز المشرف العام علي مشروع تطوير القاهرة التاريخية، إن القائمين علي عمليات الترميم بالقصر اتخذوا كافة الإجراءات اللازمة من اختبارات وتحاليل وتوثيق فوتوغرافي ومعماري لمظاهر التلف لوضع الخطط اللازمة وعمل العينات المطلوبه بأساليب الترميم العلمية المتبعة والتي أظهرت الألوان الأصلية لجميع الواجهات وبناءً عليه تم إجراء عملية الترميم لتلك الواجهات بالمحافظة، والتثبيت لما تم الكشف عنه من ألوان أصلية، والتي تعرضت للتأثر بالسلب نتيجة العوامل الجوية. 

وأكد عبد العزيز، خلال البيان، أن الدراسات التي سبق وتمت للوقوف علي الألوان الأصلية بالواجهة شملت ذكر اللون في الوثائق التاريخية المتعلقة بقصر البارون حيث ذكرت Amelie D Arschot في كتابها Le roman D heliopolis، أن الواجهة كانت مغطاه بلون أبيض مع لون طوبي محروق مستوحى من معابد القرن الثاني عشر من شمال الهند صفحة 178، كما أوضحت Anne Van Loo في كتابها Helopolis صفحة 135، أن البارون إمبان أراد أن يميز قصره عن باقي عمائر هيليوبوليس التي كانت تتميز بلون الصحراء "اللون الترابي"، واختار الطوبي المحروق burnt Sienna". 

وتابع البيان: كما تذكر وثيقة فرنسية تاريخية يرجع تاريخها إلى تاريخ بناء القصر عام 1911، أن القصر تم دهانه باللون burnt Sienna الطوبي المحروق كما أن التوثيق الفوتوغرافي الذي تم عمله قبل الترميم يظهر اللون الأبيض لباطن القبو الغائر للمدخل وهو من الجبس وكذلك لون الواجهات قبل أعمال الترميم وهو لون طوبي محروق وهو ما ظهر بعد عمليات التنظيف. 

وأكد عبد العزيز، أن ما أثير حول هذا الأمر من معلومات هي معلومات

تابع الخبر في المصدر ..