الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / بلدنا اليوم

برلماني: غياب الكيانات القوية سبب تشكيل ”لجنة مكافحة الأحداث الطائفية”

قال النائب محمد أبو المجد عضو لجنة الدفاع والأمن القومي إن تشكيل الرئيس السيسي تشكيل اللجنة العليا لمواجهة الأحداث الطائفية هو نوع من الوقاية لهذه الأحداث قبل وقوعها.

 

وأضاف عضو لجنة الدفاع والأمن القومي لـ "بلدنا اليوم" أن هناك مجهودات تبذل على الجانب الديني، لكن هذا لا يمنع من ضرورة تشكيل لنة مثل هذه تضم بعض الخبرات والقيادات الأمنية لتفادي هذه الفتن الطائفية.

 

وتابع أبو المجد أن غياب وجود الأحزاب القوية على أرض الواقع ودور المحليات سبب رئيسي في لجوء الرئيس إلى تشكيل لجنة مثل سالفة الزكر لننا لو نمتلك كيانات قوية على الأرض كانت ستلعب دورًا كبيرًا في القضاء على سرطان الفتن.

 

جدير بالذكر أن الرئيس عبد الفتاح السيسى أصدر اليوم قرارًا  بتشكيل لجنة مركزية تسمى "اللجنة العليا لمواجهة الأحداث الطائفية" برئاسة مستشار رئيس الجمهورية لشئون الأمن ومكافحة الإرهاب، وعضوية كل من ممثلين عن هيئة عمليات القوات المسلحة، والمخابرات الحربية، والمخابرات العامة، والرقابة الإدارية، والأمن الوطنى.

 

وتتولى اللجنة العليا لمواجهة الأحداث الطائفية وضع الاستراتيجية العامة لمنع ومواجهة الأحداث الطائفية ومتابعة تنفيذها، وآليات التعامل مع الأحداث الطائفية حال وقوعها.