الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / بلدنا اليوم

تعرف على .. تاريخ حديقة الأزبكية مثار إعجاب الأجانب قبل المصريين

أنشئت حديقة الأزبكية عام عام 1872م بتكليف من الخديو إسماعيل للمهندس الفرنسي باريل ديشان بك، وكان مسئولًا عن حدائق باريس، الذي كلفه الخديو إسماعيل بتخطيط وإنشاء حديقة على مساحة 20 فدانًا محاطة بأسوار من الحديد، التي زودها بـ2500 مصباح غاز وغرس بها ما يقارب الـ150 نوعا من الأنواع النادرة للأشجار جلبت خصيصا من الهند وأوروبا وأفريقيا والبرازيل وكوبا.

تم حفر بحيرة صناعية في قلب الحديقة مع بحيرات أخرى أصغر فى أماكن متفرقة وخصصت مراكب بالبدال للتنزه فى البحيرات كما أنشأت قنوات تجري بها المياه تمر من تحت جسور شيدت بمنتهى الاناقه بخلاف جبلاية صناعية مثل الموجودة فى جنينه الاسماك و كشك للموسيقى تعزف فيها الفرقة الخديويه الموسيقية (النحاسية) مرتين أسبوعيا.

أقام الخديو إسماعيل في طرف الأزبكية الجنوبي المسرح الكوميدي الفرنسي الذي أنشئ في 2 نوفمبر 1867م، و الذى عرف بـ تياترو الأزبكية وفى عام 1869 أنشأ الخديوى إسماعيل دار الأوبرا الخديوية بمناسبة الاحتفال بافتتاح قناة السويس التى عرضت عليها أوبرا عايدة لفيردي، وأمر بإعداد حديقة الأزبكية لاستقبال الضيوف.

كانت الحديقة مثار إعجاب الأجانب قبل المصريين وأصبحت الحديقة ليست فقط متنزه ترفيهى و لكن مركزا ثقافيا بخلاف العروض المسرحية والموسيقية، فكان جمال الدين الأفغاني يلقى بخطبة هناك وكانت تقام بالحديقة العديد من الاحتفالات الرسمية والشعبية الكبري

موضوعات متعلقة..

أغرب موضة تسعينية منتشرة حتى عصرنا الحالي