الارشيف / الاخبار / أخبار مصر / بوابة أخبار اليوم

«صحة البرلمان» تطالب بتشديد الرقابة لمنع تداول الأدوية منتهية الصلاحية

ناقشت لجنة الشئون الصحية بالبرلمان، طلب الإحاطة المقدم من النائب الدكتور محمود حمدى أبو الخير، بشأن ظاهرة بيع بعض الأدوية على الرصيف فى الأسواق، وخاصة فى منطقة سوق الجمعة بمنطقة إمبابة.

وأوضح «أبو الخير»، أن هناك ظاهرة غريبة على المجتمع المصرى وهى بيع الأدوية منتهية الصلاحية على الرصيف بمنطقة إمبابة، واصفًا هذا الأمر بالجريمة فى حق المواطنين التى تستوجب محاسبة المسئولين عن هذه الكارثة ومعاقبتهم بأغلظ العقوبات حتى لا تتكرر هذه الواقعة مرة أخرى.

وطالب عضو لجنة الصحة بمجلس النواب، بتشديد الرقابة من قبل وزارة الصحة والتفتيش الصيدلى، خاصة أن هذه الأدوية تزيد فرص إصابة المواطنين بالأمراض الخطيرة للعديد من الأسباب فى مقدمتها انتهاء الصلاحية ووضعها على الرصيف، خاصة أن هناك بعض أنواع أدوية يتطلب حفظها طريقة معينة.

وتابع: «هل يتم بيع هذه الأدوية بالكيلو؟، أم على أى أساس يتم بيعها؟»، مطالبًا المواطنين بتوخى الحذر من التعامل مع هذه الأدوية التى قد تكون سبب فى إصابتهم بأمراض خطيرة والإبلاغ عن كل من يقوم ببيع هذه الأدوية ليتم القبض عليه فى الحال للحفاظ على صحة المواطنين.

وأشار إلى انتشار الأدوية منتهية الصلاحية وإعادة توزيعها وتعبئتها وبيعها، وإعادة تصنيعها في مخازن ومصانع غير مصرح لها وتداولها من قبل المرضي والمواطنين، مما يؤثر علي الحياة العامة للمواطن المصري، لما فيه من ضرر شديد بسبب تداول هذه الأدوية.

وقال إن هناك صور متداولة عبر وسائل التواصل الاجتماعي عن بيع أدوية منتهية الصلاحية في الأسواق وعلي الأرصفة، مما يدل علي عجز وتقصير التفتيش الصيدلي والإدارة المركزية لشئون الصيدلة عن القيام بأبسط عملها ومتابعة هذه المخالفات التي تودي بحياة المواطن البسيط.

وأوصت لجنة الشئون الصحية بمجلس النواب بتشديد الرقابة لضبط مخالفات بيع وتداول الأدوية المغشوشة والمنتهية الصلاحية ومعاقبة مرتكبي هذه الجرائم وإعدام تلك الأدوية.