الارشيف / أسواق المال / بنوك / اليوم السابع

وزير التجارة يستقبل وفد من "العمل الدولية" لمناقشة تعزيز تنافسية الشركات

أكد المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة، حرص الحكومة على تحقيق التوافق مع معايير العمل الدولية والالتزام بمبادئ وحقوق العمل الأساسية بما يسهم فى تحقيق النمو الاقتصادى المستدام جنبا إلى جنب مع التنمية الاجتماعية القائمة على تكافؤ الفرص والعدالة الاجتماعية.

 

 

جاء ذلك خلال جلسة المباحثات الموسعة التى عقدها الوزير مع وفد منظمة العمل الدولية الذى يزور القاهرة حاليا برئاسة  كارين كيرتس مدير إدارة الحريات النقابية بالمنظمة حيث تناول اللقاء تطورات العمل بالبرامج التى تنفذها المنظمة فى مصر بمجالات العمل المختلفة ومشروعات التعاون المستقبلية بين الحكومة المصرية والمنظمة الدولية.

 

 

وأشار الوزير إلى أن اللقاء قد تناول أهمية تعزيز التعاون المشترك بين الحكومة المصرية والمنظمة خاصة فى مجالات تعزيز تنافسية الشركات المصرية وتنمية الصادرات وتحسين بيئة العمل وخلق فرص العمل اللائقة والمنتجة للشباب، لافتا إلى أن الفترة المقبلة ستشهد مزيد من التنسيق والمشاورات بين المنظمة الدولية ووزارات التجارة والصناعة والاستثمار والتعاون الدولى والقوى العاملة والمجالس التصديرية واتحاد الصناعات المصرية لتحقيق المزيد من التقدم ببرامج العمل المشتركة بين الجانبين.

 

 

وأعرب نصار عن ثقته الكبيرة فى برامج عمل المنظمات الدولية فى مصر والتى تقوم بدور ملموس فى تعزيز منظومة التنمية الاقتصادية، لافتا إلى التزام الحكومة الكامل باستمرار التعاون مع مختلف المنظمات الدولية العاملة فى مصر بهدف تحسين بيئة العمل ودعم المشروعات الانتاجية.

 

 

وأشار إلى أهمية تعزيز الثقة بين الحكومة ومنظمة العمل الدولية بما يصب فى مصلحة العمال والاتحادات العمالية والنقابات المختلفة، حيث تعمل الحكومة حاليا على مواءمة قوانين العمل المصرية مع قوانين العمل الدولية، لافتا إلى أن برنامج الإصلاح الاقتصادى الذى تنفذه الحكومة خلال المرحلة الحالية يتضمن تعديلات تشريعية جوهرية تستهدف تحسين بيئة العمل للمستثمرين والعمال على حد سواء.

 

 

ولفت نصار إلى أن حصول مصر على تقييم متميز بلغ 90% والخاص بتطبيق برنامج العمل الأفضل يعكس جهود الحكومة المصرية لتحسين مناخ العمل فى مصر، مشيرا إلى استمرار التعاون بين الحكومة ومنظمة العمل الدولية والمجالس المعنية لزيادة الصادرات المصرية للشركات العالمية من خلال البرنامج.

 

 

قراءة المزيد ...

قد تقرأ أيضا