بنزرت: السفينة "اوليس" تصل احواض الشركة التونسية للاصلاحات الميكانيكية بمنزل بورقيبة

الفجر 0 تعليق ارسل لصديق نسخة للطباعة تبليغ

وصلت صباح اليوم الثلاثاء سفينة الدحرجة "أوليس" التابعة للشركة التونسية للملاحة بعد حادث إصطدام جد يوم 7 أكتوبر الجاري مع ناقلة الحاويات القبرصية "سي أل أس فرجينيا"، الى احواض الشركة التونسية للاصلاحات الميكانيكية بميناء منزل بورقيبة من ولاية بنزرت، اين رست في انتظار اتمام الاجراءات الادارية قبل المرور للتدخلات الفنية الواجبة لاصلاحها.

وافاد مصدر مطلع لمراسل (وات) بالجهة ان "عمليات الاصلاح والتجديد لن تنطلق الا عقب الانتهاء من كافة الاجراءات من قبل مكتب الخبير الذي سيكلف بتقييم الاضرار وما ستسفر عنه المفاوضات بين شركتي التامين التونسية والقبرصية".

وبين ان "التدخلات الفنية ستكون هامة جدا باعتبارها ستشمل نسبة كبيرة من الواجهة الامامية للباخرة سواء منها المكشوفة اوالداخلية"، واكد ان "الخبرات التونسية والكفاءات التي تتوفر عليها الشركة التونسية للاصلاحات الميكانيكية بمنزل بورقيبة قادرة على اعادة الباخرة مثلما كانت".

يشار الى انه جدّ يوم 7 اكتوبر الجاري، على الساعة 6 و30 دق بالتوقيت المحلي، حادث اصطدام سفينة الدحرجة التونسية "أوليس" في رحلتها بين ميناء جنوة ورادس مع ناقلة الحاويات القبرصية "سي اس ال فيرجينيا"، على بعد 28 ميلا بحريا عن جزيرة

تابع الخبر في المصدر ..

0 تعليق